“الخير قادم”.. خلف الحبتور “مستبشر” بالتطبيع ويكشف تفاصيل صفقة خاصة ستتم قريبا

0

أكد رجل الأعمال الإماراتي المقرب من ولي عهد أبوظبي خلف الحبتور، ما تم ذكره عن التنسيق لبدء رحلات جوية مباشرة بين تل أبيب والإمارات عقب اتفاقية التطبيع التي عقدها محمد بن زايد.

 

وقال الحبتور في مقابلة مع “القناة “13 الإسرائيلية، إن محادثات تجري بالفعل مع شركة الطيران الإسرائيلية “يسرائير” بشأن إنشاء رحلات جوية مباشرة بين إسرائيل والإمارات.

 

وأضاف كاشفا عن صفقة خاصة أن شركته تجري محادثات مع شركة “يسرائير”، وقال: “هناك محادثات تواصلنا فيها معا بشأن خطوط جوية تجارية وسياحية”، وأضاف: “آمل أن نتوصل إلى اتفاق يعود بالفائدة على الشركة الإسرائيلية والإمارات”.

 

وتابع الحبتور قائلا إنه “الإمارات أرض الفرص وهذه فرصة لرجال الأعمال الإسرائيليين وللسياح الذين يرغبون في زيارتها”.

 

وقالت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” إن الحبتور، لطالما كان مؤيدا قويا لإقامة الإمارات علاقات مع إسرائيل، وقد بدا حريصا بشكل خاص على بدء التعاون، وقال إنه ناقش الأفكار بالفعل مع أصدقاء إسرائيليين.

 

وقدرت وزارة الاقتصاد الإسرائيلية، أن تصل قيمة الصادرات الإسرائيلية إلى الإمارات بعد الإعلان عن التطبيع إلى 300-500 مليون دولار. ومن المتوقع أن تصل قيمة الاستثمارات الإماراتية في إسرائيل إلى 350 مليون دولار سنويا.

 

وكان وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد آل نهيان ونظيره الإسرائيلي غابي أشكنازي دشنا أمس الأحد خطوط الاتصال بين دولتيهما، في ظل توقيع أبوظبي وتل أبيب اتفاق التطبيع “التاريخي”.

 

هذا وأكد رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، اليوم الاثنين، أنه يعمل حاليا من أجل فتح المجال الجوي فوق السعودية أمام الرحلات المباشرة بين إسرائيل وأبو ظبي.

 

وقال نتنياهو، من مطار بن غوريون الدولي، “نعمل حاليا على السماح بتسيير رحلات جوية مباشرة من تل أبيب إلى دبي وأبوظبي عبر الأجواء السعودية. هذا سيغير وجه الاقتصاد الإسرائيلي ونتوقع حجما هائلا من الاستثمارات والسياحة من الطرفين. الإماراتيون معنيون جدا بالقيام باستثمارات ضخمة في إسرائيل.

 

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد أعلن يوم الخميس الماضي، التوصل إلى اتفاق سلام مزعوم بين إسرائيل والإمارات برعاية أمريكية، قائلا على حسابه الرسمي بـ”تويتر”: “انفراجة كبيرة اليوم! اتفاقية سلام تاريخية بين صديقينا العظيمين، إسرائيل والإمارات العربية المتحدة”.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More