“شاهد” ماذا فعل أمير المؤمنين في يخته بمياه سبتة وأثار جدلاً واسعاً.. السلطات الاسبانية لا تعرف شيئاً وفتحت تحقيقاً بالحادث

0

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو أثار جدلاً واسعاً، يوثق مسيراً ليخت قيل بأنه للملك المغربي محمد السادس، قرابة شواطئ مدينة سبتة، الأمر الذي أثار حالة من الجدل، خاصة بعد الأزمة الدبلوماسية التي كادت أن تقع بين المغرب وإسبانيا عام 2014.

وأظهر المقطع المتداول والذي رصدته “وطن”، قيام عدد من المواطنين بإرسال التحيات للملك المغربي الذي يعتقد بأنه متواجد داخل اليخت.

وقالت وسائل إعلام إسبانية بأن اليخت الذي يعتقد بأنه للملك المغربي اقترب من ساحل مدينة سبتة، وهو أمر يتكرر للمرة الثانية بعد واقعة 2014، حينما اعترض الحرس المدني الإسباني يختاً كان على متنه الملك محمد السادس، وكادت الواقعة أن تتسبب بأزمة دبلوماسية بين الرباط ومدريد.

ونوّه المصدر الإسباني بأن الفيديو الذي تم تداوله عبر مواقع إسبانية يسمع فيه صوت مواطنين مغاربة يحيون الملك، غير أن الحكومة المركزية الإسبانية بسبتة تشكك في صحة المقطع.

وفي ذات السياق قالت وسائل إعلام مغربية بأن مندوبة الحكومة في سبتة سالفادورا ماتيوس، قالت بأن الشرطة المحلية تقوم بتحليل شريط الفيديو، الذي قيل بأنه يوثق إبحار الملك المغربي على متن يخت قبالة سواحل المدينة.

وتابعت: “الشرطة تجري أيضا تحليلاً للصور التي تداولتها وسائل إعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، وهي لا زالت لحد الآن غير قادرة على تأكيد ما إذا كانت حديثة أم تعود لسنوات خلت”.

وأكد عدد من الأشخاص الذين صوّروا المقطع بحسب ما قالت وكالة”آر تي” الروسية بأن الملك محمد السادس كان في يخته قبالة سواحل سرتشال في سبتة.

وقام بعض السباحين باستقبال الملك المغربي ومحاولة توثيق ظهوره في مياه سواحل سبة بهواتفهم المحمولة، في حين أكد بعض الشهود بأن المهمة لم تكن سهلة، لأن الملك لم يسمح بتصويره أو تسجيله.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.