الأقسام: الهدهد

“الله يحملينا إياكي يا ست الكل”.. “شاهد” ماذا فعلت الشيخة مريم آل ثاني مع سيدتين لبنانيتين شكرا الأمير تميم بهذا الفيديو

تفاجأت سيدتان من لبنان، أن رسالة الحب والعرفان التي ارسلتاها إلى قطر، قد وصلت إلى مسامع الشيخة القطرية مريم آل ثاني.

وظهرت السيدتان بفيديو جديد رصدته “وطن”، حين أخبرتهما إحدى الناشطات أن الشيخة مريم رأت الفيديو السابق، فشعرتا بالصدمة والفرح، وعلقت إحداهما قائلة: “الله يحملينا إياكي يا ست الكل يا ست العارفين، والله ماكنا بنعرف إنه الفيديو راح يروح لعندكن”.

وتابعت: “الله يجبر خاطركن ويحميلكن رئيسكن هالأمير الحلو، كل طرابلس بتدعيله، وبتقول مافي غير قطر طالعة تساعد لبنان”.

وبدأت السيدتان البسيطتان بالتصفيق والغناء مرددتان: “الله يحمي قطر، الله يحمي قطر”.

وظهرت السيدتان في وقت سابق على النافذة، تتضرعان إلى الله طالبتان الحماية لشعبهم، وأمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

وظهرت السيدتان بالفيديو وهما يدعوان الله بصوت مُرتجف بالقول: “يارب ترحم عبدك يالله، يارب تطلع بعبدك وترحم موتاك تحت الأرض، يالله، يارب تحمي لبنان وشعب لبنان”.

ثم خصصت إحداهما الدعوة لأمير قطر قائلة: “يارب تحمي رئيس قطر على قد ما عم يدعمنا”.

وكانت الشيخة مريم آل ثاني أول المتضامنين مع بيروت، والتي كتبت فور حدوث الانفجار المُرعب عبر صفحتها على “فيسبوك”: “اللهم أمناً وسلاماً على أهل لبنان جميعاً، من قلبي سلامٌ لبيروت”.

وأجرى الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اتصالا مع الرئيس اللبناني ميشال عون مباشرةً بعد الإنفجار الهائل الذي هزّ مرفأ بيروت ، وأمر بإرسال مستشفيات ميدانية إلى لبنان، كما دشن عدد من الجمعيات الخيرية في قطر حملة إغاثية تحت عنوان “لبنان في قلوبنا”، تضامنا مع ضحايا انفجار بيروت.

وأعلن الشيخ تميم أمام مؤتمر المانحين في باريس، مساهمة بلاده بـ50 مليون دولار لمساعدة لبنان، موضحا أنه سيتم الإعلان خلال الأيام المقبلة عن مساهمات إضافية في إعادة إعمار بيروت.

وكانت قد انفجرت شحنة نترات الأمونيوم التي ظلت لسنوات في مرفأ بيروت، مسببة كارثة مميتة أدت إلى مقتل 220 شخصا على الأقل وإصابة الآلاف، فضلا عن فقدان العشرات وتشريد نحو 300 ألف لبناني.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked*