“شاهد” هذا ما حدث لـ”عماد ولينا” أول من سجل فيديو للثواني الأولى بانفجار مرفأ بيروت

0

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقطعاً مصوراً لانفجار مرفأ بيروت كان الأقرب لما حدث بالمرفأ قبل الانفجار الهائل، حيث بدا خلاله الدخان يتصاعد من العنبر في مرفأ المدينة قبل أن تحدث المأساة.

وحسب الفيديو، فقد سمع فيه صوت امرأة ورجل وهما يتحدثان في شأن ما يجري قبل أن تبدأ الأمور بالتفاقم ويصدر صوت كبير تبعه الانفجار.

وعبرت المرأة عن خوفها داعية زوجها إلى الدخول إلى أن حدثت الواقعة، حيث تساءل الكثيرون عن مصير مصوري الفيديو قبل أن يظهر ما حدث لهما من خلال صورة تناقلها عدد من الحسابات الناشطة على “إنستغرام”.

 

وفي تلك الحسابات، وفق ما رصدت “وطن”، فقد ظهر عماد خليل ولينا علامة أثناء وجودهما في أحد المستشفيات وتبين أنهما تعرضا لإصابات عدة.

 

ويزيد هذا الانفجار من أوجاع بلد يعاني منذ أشهر، تداعيات أزمة اقتصادية قاسية، واستقطابا سياسيا حادا، في مشهد تتداخل فيه أطراف إقليمية ودولية.

 

وفي السياق، قالت وزارة الصحة اللبنانية، الخميس، أن عدد قتلى انفجار بيروت، ارتفع لأكثر من 137، بالإضافة إلى إصابة 5000 آخرين، وذلك في حصيلة جديدة.

 

يأتي ذلك، في وقت لا تزال فيه فرق الإنقاذ اللبنانية، تقوم بانتشال جثامين القتلى، وواصلت التنقيب وسط أنقاض المباني المدمرة  بحثا عن مفقودين.

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More