“وحدة تطلب منشار ابن سلمان والثانية تتوسل ماكرون”.. كارمن لبس تستفز اللبنانيين بما طلبته من رئيس فرنسا في “تغريدة مُذلة”!!

0

أثارت الفنانة اللبنانية ، جدلاً واسعاً بين المتابعين، بعد دعوتها الصريحة إلى استعمار مرة أخرى من قبل فرنسا، كرد فعل غاضب على انفجار الذي خلف وراءه مئات القتلى وآلاف الجرحى.

 

ونشرت كارمن لبس في تغريدة لها عبر “تويتر”، رصدتها “وطن”، صورة للرئيس الفرنسي إيمانويل ، وعلقت عليها: “تعا وجيب معك الانتداب، ما بقى بدنا هالاستقلال”.

 

 

ويأتي طلب كارمن لبس الغريب، بعدما طلبت مواطنتها الفنانة مايا دياب، من وليَّ العهد السعودي ، بالتدخل من أجل إنقاذ لبنان، وهو ما أثار انتقادات حادة ضدهما، فكتب مُغرد: “من الوصاية السعودية للوصاية الإيرانية والان جاء دور الوصاية الفرنسية. يعني عندكم أزمة رجال أو ماذا الا يوجد في لبنان شخص حكيم يقود هذه البلاد حتى وحدة. تطلب دعم سلمان والثانية تتوسل للماكرون”.

 

 

ووافقه الرأي مُغرد آخر قال: “مايا دياب بدها سمو العهد البطيخ يجي ينقذ لبنان و يحكمها، و كارمن لبّس بدها الفرنسي ماكرون يرجع يحتل لبنان،، في افجر و أحقر و أغبى من مواطن يعمل على خراب بلاده! تشبهون الارهابين في سوريا تماماً بس إنتو عاملين بوتوكس و شالحين تيابكم قدام الكل!”.

 

وكتب مُغرد باسم أسامة: “عزيزتي كارمن ما بعرف إذا بتعرفي إنّو كتير ناس ضحّت بحياتها لحتى يصير لبنان دولة مستقلة من ورا الإنتداب إللي عم تحكي فيه وما بعرف كمان إذا بتعرفي إنّو الإنتداب يعني احتلال والإحتلال يعني استعباد، تويت غير موفق”.

 

 

ووصفت مغردة باسم جيني، تغريدة كارمن بـ”الذل”، وكتبت: “الذل في تغريدة”.

 

 

وكتبت أخرى: “من سنوات ، يعني عشرين تقريبا ، ضيعت شهر كامل لمشاهدة مسلسل سنوات الغضب عن المقاومة السورية للاستعمار الفرنسي ، كان البطل الرئيسي أيمن زيدان وتشاركه كارمن لبس كارمن لبس هنا تثبت انها كانت بتمثل لا أكثر ولا أقل”.

ودخلت كارمن لبس في جدال مع الأستاذ الجامعي د.أسعد أبو خليل، والذي انتقدها قائلاً: “كارمن لبّس: لكِ كل الحق ان تستجدي وبذلّ شديد عودة الإستعمار الغربي الذي رعى احتلال فلسطين وكل الأراضي العربية, ولكِ كل الحق في طلب العيش من دون استقلال أو سيادة أو عزّة او كرامة. هذا حقّك ويبدو ان ذلك مناك, لكن رجاءً: افعلي ذلك باسمك وحدك وليس باسم أحد آخر. اسجدي لماكرون لو شئتِ”.

 

 

وردت كارمن بصرامة قائلة: “أين الاستقلال والعزة؟ اذا مش عايش هون فما تتفلسف. أكبر ذل يلي عم نعيشوا،اذا المستعمر غريب بتحاربو لتبني وطن، بس اذا المستعمر منك وفيك شو بتعمل؟ لا تزايد عليي بالعروبة والوطنية انا كل عمري عشتو هون. أنا حكيت بإسمي لا باسمك ولا إسم غيرك.ومش انت الي بتقلي لمين بسجد، ما بسجد غير لربي”.

 

 

وكانت مايا دياب قد كتبت على حسابها بتويتر: “أريد رجلاً واحداً، صاحب السمو الملكي الأمير #محمد_بن_سلمان، مطلوب الحضور والأمر بإنهائهم، إنهاء هؤلاء الحثالة”.

 

وقوبل طلب الفنانة اللبنانية بتدخل محمد بن سلمان لإنقاذ لبنان بسخرية واسعة من قبل المغردين، قبل أن تثير كارمن غضبهم.

 

الجدير بالذكر أن لبنان وقعت تحت الانتداب الفرنسي أو الاحتلال الفرنسي منذ عام 1920 حتى عام 1943، وهي فترة حكم فرنسا للبنان التي نتجت عن الحرب العالمية الأولى وسقوط الامبراطورية العثمانية وبحسب تقسيمات اتفاقية سايكس-بيكو والتي تم تأييدها لاحقًا بقرارات من عصبة الأمم التي صدرت عام 1920  والتي أجازت نظام الانتداب على المناطق العثمانية المتفككة بحجة المساعدة في إنشاء مؤسسات للدول الجديدة.

 

وبعد صراع سياسي، اتحد المسيحيون والمسلمين اللبنانيون معا فيما عرف بالميثاق الوطني اللبناني وأعلنوا استقلال لبنان تحت اسم الجمهورية اللبنانية، وأعلن عن استقلال لبنان عام 1943 وانسحبت القوات الفرنسية كليًا بحلول 17 نيسان 1946 .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.