سلطنة عمان تُصدر بياناً عن انفجار بيروت والمحنة الأليمة التي حلّت بلبنان

0

أعربت عن تأثرها البالغ وحزنها العميق للانفجارات المؤسفة التي وقعت في مرفأ بيروت مساء الثلاثاء.

كما أعربت السلطنة في بيان لها عن “تضامنها ووقوفها مع جمهورية وشعبها الشقيق وتتقدم بخالص التعازي والمواساة لأسر الضحايا وتتمنى الشفاء العاجل للجرحى والمصابين”.وفق وكالة الأنباء العُمانية

وأعربت السلطنة كذلك عن أملها أن يتجاوز لبنان هذه المحنة الأليمة وأن يعم ربوعه الأمن والسلام.

وأعلن الأمين العام للصليب الأحمر اللبناني جورج كتانة صباح الأربعاء أن أحدث حصيلة لضحايا الإنفجار بلغت أكثر من 100 قتيل وأكثر من 4 آلاف جريح .وهي إحصائية لا تزال أولية .

وأعلن مجلس الدفاع الأعلى اللبناني بيروت مدينة منكوبة بعد الانفجار الهائل، وأوصى مجلسَ الوزراء بإعلان حالة الطوارئ عندما يجتمع الأربعاء.

وقال مدير الأمن العام اللبناني، اللواء عباس ابراهيم إن 2700 طن من مادة الأمونيوم هي ما انفجر داخل مرفأ بيروت، وذكر أنها كانت في طريقها إلى أفريقيا.

ونترات الأمونيوم، مادة كيميائية شائعة الاستخدام في الأسمدة الزراعية، وهي عبارة عن مركب خطر، يمكن أن يكون شديد الانفجار، وفق ما نقل موقع “لايف ساينس”.

من جانبه، قال الرئيس الأميركي ،  إن مسؤولين عسكريين أميركيين يعتقدون أن انفجار بيروت هجوم بقنبلة من نوع ما، معربا عن استعداد بلاده لمساعدة لبنان.

وقال عن الإنفجار: “يبدو أنه هجوم رهيب”.

من جهته، قال رئيس مجلس الوزراء اللبناني حسان دياب إن “ما حصل اليوم لن يمر دون حساب وسيدفع المسؤولون ثمنه”.

وأضاف: “لبنان مصاب بكارثة وكله منكوب”.

ووجه “دياب” نداء عاجل إلى كل الدول الصديقة للوقوف إلى جانب لبنان ومساعدته.

وسارع رؤساء دول إلى الإعلان عن استعدادهم لتقديم المساعدة الفورية للبنان بعد الإنفجار.

ونقلت قناة (otv) اللبنانية عن مصادر مطلعة مقربة من حزب الله قولها إنّه لا صحة لكل ما يتم تداوله عن ضربة اسرائيلية لأسلحة لحزب الله في المرفأ.

فيما نقلت القناة 12 الإسرائيلية عن مسؤولين اسرائيليين قولهم إنه لا علاقة لإسرائيل بانفجار بيروت .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.