الشعب اللبناني ليس له حل.. “شاهد” كيف تحدوا كورونا بـ”البكيني” والسيارات لمشاهدة الافلام!

0

تحدى اللبنانيون العزل العام المفروض على البلاد بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، وابتكروا طرقاً جديدة لمشاهدة الأفلام، منها على شاشات عرض كبيرة أمام أحواض السباحة وهم في حالة استرخاء على زوارق صغيرة أو بمجرد الجلوس في سياراتهم.

وفي جونية شاهد أكثر من 200 شخص فيلماً الأسبوع الماضي على مسبح مستمتعين بنسمات الهواء الطلق في حر الصيف، فيما يقول المنظمون إنهم يأخذون إجراءات السلامة بعين الاعتبار ويراعون التباعد الاجتماعي.

سيلين وهي واحدة من الحضور قالت” “السبب الرئيسي يلي كلنا جينا عليها أول شي أكيد ننبسط، نتلاقى مع كل أصحابنا ونمضي وقت حلو مع بعض. بس بعد.. بفتكر إنو كلنا انزعجنا من قعدة البيت، ما بقى فينا من هيدي الكبسة بالبيت، بالأوضة، بكل شي، بفتكر هيدا من أشكال التنويع”.

وفي جبيل نُظم عرض سينمائي آخر في الهواء الطلق يوم الجمعة 17 يوليو/تموز، قاد خلاله الحضور سياراتهم إلى ساحة انتظار خالية لمشاهدة أحد الأفلام وهم في سياراتهم.

وقال كريم أبو غيدا، إنهم يحاولون بكل الطرق مساعدة “الشعب اللبناني، خاصة بهيدا الوضع يعني بالوضع الاقتصادي، بكل شي نحن عم منعاني منه، على الأقل نعطيهم شوية بصيص من الأمل. وبدي قول لكل العالم إنو نحن بلشنا بفكرة، بلشنا هيك ولايك وين صرنا”.

وحسب آخر إحصائية، أعلنت وزارة الصحة اللبنانية، تسجيل 84 إصابة جديدة بفيروس “كورونا”، ليرتفع بذلك إجمالي عدد المصابين بالوباء في عموم لبنان إلى 2859 حالة ثبتت من خلال الفحوص المخبرية (بي سي آر) التي أجريت في المستشفيات الجامعية اللبنانية والمختبرات الخاصة المعتمدة ومطار رفيق الحريري الدولي (مطار بيروت).

وأوضحت الوزارة، أن عدد الفحوصات المخبرية التي أجريت على مدى الساعات الـ 24 الماضية للكشف عن الإصابة بالفيروس بلغ 5717 فحصا تشمل المقيمين داخل لبنان والوافدين عبر المطار.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.