برقية عزاء من السلطان هيثم بن طارق للديوان الأميري في الكويت بعد دخول الشيخ صباح المستشفى

0

أفادت وكالة الأنباء العُمانية الرسمية بأن السلطان هيثم بن طارق، أرسل برقية عزاء للديوان الأميري في ، بينما تزامن ذلك مع دخول الشيخ صباح الأحمد الجابر المستشفى لإجراء فحوصات طبية وسط أنباء عن تدهور وضعه الصحي.

وفي التفاصيل ذكرت الوكالة العُمانية أن السلطان هيثم ببعث ببرقية تعزية ومواساة إلى “أخيه صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، في وفـاة الشيخ ناصر الحمود الجابر الصباح.”

وأعرب السلطان هيثم عن خالص تعازيه وصادق مواساته لأمير الكويت، داعيًا الله تعالى أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم ذويه الصبر والسلوان، بحسب نص البرقية.

يشار إلى أن الديوان الأميري الكويتي أعلن، اليوم السبت، دخول صباح الأحمد المستشفى ظهر اليوم، لإجراء بعض الفحوصات الطبية، على حد قوله.

وكانت قد تداولت أخبار خلال الأسبوع الماضي تفيد بتراجع في صحة الأمير الكويتي ومعاناته من عارض صحي مفاجئ، الأمر الذي دفع لتصدر وسم بعنوان “صباح الأحمد” قائمة الوسوم الأكثر تداولاً في الكويت، عبر موقع تويتر.

وبعد انتشار الجدل وعديد من الشائعات حول صحة الأمير الكويتي، وإصابته بفيروس كورونا “كوفيد19″، خرج رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم في تغريدة يوضح وينفي هذه الشائعات.

وقال الغانم حينها، يوم الخميس الموافق 16 يوليو، بأن أمير البلاد بخير وبصحة عالية.

وأضاف في تغريدة عبر حسابه الرسمي بتويتر بأنه تناول طعام الإفطار مع الأمير صباح، كما جرت العادة يوم الخميس.

وتابع: “أقول لأهل الكويت الطيبين اللي لهجت ألسنتهم بالدعاء لسموه، تطمنوا، والدنا بخير وصحة وعافية”.

كما أضاف الغانم في تغريدة لاحقة بأن أمير البلاد سيجري فحوصاته الطبية الروتينية، خلال الأوقات القادمة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.