هكذا جرى التحرش بـ”هنا الزاهد”..القصة كاملة وهذا ما حصل واستدعى تدخل السلطات المصرية على الفور

0

تعرضت الفنانة المصرية “هنا الزاهد” قبل عدة أيام لعملية تحرّش من قبل بضعة أشخاص، أثناء استقلالها لسيارتها الشخصية على إحدى الطرق، لتقوم على الفور بتوثيق ما يحصل معها بكاميرا هاتفها، هادفة من ذلك لفضح وكشف المتحرشين هؤلاء، وعقابهم على ما يقترفونه ضدها وضد عديد من الفتيات.

وفي التفاصيل حيث شاركت الفنانة المصرية “هنا الزاهد” مقطع فيديو عبر خاصية “الستوري” على موقع التواصل الشهير انستجرام، توثّق فيه لحظة التحرش اللفظي الذي تعرضت له من قبل عدة أشخاص يستقلون سيارة ربع نقل.

وعلّقت الفنانة المصرية على المقطع وقالت: “انا في العربية، رجالة بشنبات بيجروا ورايا بقالهم 5 دقائق، وبتحرشوا بالكلام، وكانوا بيكسروا عليا”.

وتابعت هنا الزاهد خلال مقطع الفيديو الذي نشرته: “كنت ممكن أعمل حادثة، أول ما طلعت الموبايل جريوا زي الفئران، لأنهم فعلاً فئران، أو بمعنى أصح هم كلاب”.

وأضافت :”فاكرين لو بنت لوحدها هتخاف وتقعد تجري دي ناس مش محترمة، بلاش حد يسكت على حقه، حقك سهل يتجاب دلوقتي، لو أنتي لوحدك وحصلك موقف مشابه طلعي موبايلك وصوريهم، حيجروا زي الجبناء”.

تحرير محضر بالشرطة والقبض على المتحرشين

ولم تكتف الفنانة المصرية بفضح المتحرشين من خلال تصويرهم ونشر مقطع الفيديو الخاص بهم عبر مواقع التواصل، بل صعّدت الأمر للسلطات المصرية، إذ قامت بتحرير محضر بمواصفات المتحرشين، حتى يتم العثور عليهم، ليلقوا عقابهم وفق القانون.

وبعد ثمانية أيام من الواقعة، نجحت وزارة الداخلية المصرية بتحديد وضبط السيارة التي كانت تتبع هنا الزاهد، وقائدها ومستقليها، وسرعان ما شاركت الفنانة عبر حسابها الرسمي على موقع “انستجرام”، بيان وزارة الداخلية، معربة عن شكرها، وقالت: “استجابة سريعة من وزارة الداخلية، بعد تحديد وضبط السيارة وقائدها ومستقليها بصحبة قائدها، وبمواجهتهم اعترفوا بأنهم ارتكبوا الواقعة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحقّهم”، مرفقة تعليقاً قالت به: “الحمد لله رب العالمين، شكراً وزارة الداخلية، شكراً الشرطة المصرية.

تفاعل مواقع التواصل

وأثارت حادثة التحرش التي تعرضت لها الفنانة المصرية هنا الزاهد وتفاعل وزارة الداخلية معها بهذه السرعة والقبض على الجناة، ردود أفعال عديدة لدى النشطاء والمتفاعلين عبر مواقع التواصل، والذين منهم من أثنى على دور الشرطة المصرية في هذا الأمر، ومنهم من اعتبر بأن هناك تمييز واضح في الأداء الأمني تجاه القضايا التي تخص الشخصيات العامة، بينما بالمقابل لا يوجد هذا الاهتمام للناس العاديين، الذين يتعرضون بشكل يومي لمئات قضايا التحرش.

وكانت هنا الزاهد قالت خلال مداخلة هاتفية في برنامج “التاسعة” مع الإعلامي المصري وائل الإبراشي، عبر شاشة التلفزيون المصري، كواليس الواقعة التي تعرضت لها، معربة عن سعادتها البالغة بعد القبض على الجناة.

وقالت الزاهد خلال حديثها مع القناة: “مكنتش مصدقة إن الأمن قبض عليهم، لما كلموني روحت على طول، عشان يأخذوا أقوالي، وأوقع على المحضر”.

وتابعت: “عددهم 6 أفراد، أنا قلت كل حاجة في المحضر، أنا مبسوطة جداً جداً، ومش مصدقة أن الأمن نجح في القبض على الجناة”.

ووجهت الفنانة المصرية رسالة إلى الفتيات اللواتي يتعرضن لمثل هذه الأحداث، وقالت: “انا عارفة إن عمل محاضر تحرّش حاجة كبيرة على الفتيات، بس أنا بقولك جيبي موبايلك وصوّري بس، والله الشرطة المصرية حتيجب ليكي حقك”.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.