ظهرت متبرجة ولامت الشباب على التحرش بها.. “شاهد” كويتية تنفجر غاضبة بعد الذي حصل معها على شاطئ البحر!

2

أثارت فتاة كويتية جدلاً واسعاً بعدما كشفت ما تعرضت له من تصرفات مشينة من الشباب على البحر.

وظهرت الفتاة بمقطع فيديو رصدته “وطن”، قالت خلاله: “البحر من أوله إلى آخره مليء بهذه الفئة التي ما أن ترى فتاة لوحدها، يلتصقون بها، كأنهم ضبان”.

وتابعت: “لا تستطيع الفتاة أن تأخذ راحتها، ها أنا أرتدي تيشرت أسود وتنورة طويلة، ومع ذلك لم أسلم منهم، وحتى لو ارتديت عباءة لن يتركوني بحالي”.

واستثنت الفتاة الرجال الكويتيين من كلامها، وقالت: “هناك فئة كبيرة من الكويتيين، يضعون عيونهم في الأرض حين يسيرون بجانب فتاة، شبعانين”.

واستطردت: “ولكن هذه الفئة الوسخة، التي لا تمشي إلا بالضرب، لا قيمة ولا حشيمة ولا كرامة، وكأن الدولة دولتهم”.

وأثارت المواطنة جدلاً بين المتابعين، فمنهم من طالب بجهات رقابية للحد من التحرش، ومنهم من ألقى باللوم عليها، خاصة أنها ترتدي تيشرت يكشف صدرها، والوشم الذي تضعه عليه، كما استغربوا استثناءها للكويتيين من كلامها، وكأنها تقول “مسموح للكويتيين فقط بالتحرش بها”.

شاهد أيضاً: الجالية الوحيدة التي لا تحترم سيادة الكويت.. فيديو “كارثي” من أمام مقر القوى العاملة ودعوة لطرد العمالة المصرية…

وكتب مُغرد في إشارة إلى أنها تقصد الوافدين المصريين: “الحواجب هاذي تخصص جنسيه معينه”.

وطالب آخر بوجود هيئة رقابية على الشاطئ، وكتب: “هاذي الفئة لو وجد لها هيئة رقابية على التصرفات العامه تتجول بين الشوارع والمحلات ويكون أفرادها مؤهلين ومخولين وذو تدريب وإنظباط عالي خالي من التنطع والتجاوز وعندهم قوة أمنية صارمه مع المخطئ صدقيني هاذي الأشكال ستعود إلى جحورها جارة أذيال الذل والعار “.

وتابع: “تكون هيئة مستقلة ضمن جهاز الأمن والشرطة وإختصاصها ضبط التصرفات الشاذة والمشبوهه في الأماكن العامة وأفرادها تعرضوا لتدريب عالي في التحليل النفسي والعصبي وذو جاهزية عالية بتسليح كامل”.

بينما هاجمتها فتاة بسبب ملابسها، وعلقت: “الذبان مايجتمع الا على الزباله غطي نفسك وتستري ومحد يجيك”.

ووافقها المحامي نديم، والذي غرد قائلاً: “بهذا البس وهذا التاتو طبيعي تكون سلعه في عيون الآخرين”.

وقبل أيام، تداول ناشطون فيديو لرجلي أمن في الكويت، يطلبان من فتاتين على البحر، ارتداء ملابس مُحتشمة.

ويظهر بالفيديو  لحظة توجه رجال الأمن إلى فتاتين ترتديان ملابس فاضحة على البحر، وطلبا منهما ارتداء لبس مُحتشم بعد شكوى من المواطنين بسبب لباسهما الجريء الفاضح.

وابتعد الشرطيان قليلاً عن الفتاتين ليسترا نفسيهما، مع مراقبتهما من بعيد لضمان تنفيذهما الأمر.

يُذكر أن جدلاً واسعاً اندلع بين الكويتيين بسبب الدعوة إلى السماح بارتداء المايوه للفتيات على الشاطئ، خاصة أن الكويت تعتبر من الدول الخليجية الأكثر تحرراً، ويعيش فيها نحو أربعة مليون نسمة بينهم أكثر من 2.7 مليون وافد أجنبي من مختلف دول العالم.

واتجهت الكويت قبل أعوام لإقرار قانون جديد يحظر ارتداء الملابس الخادشة للحياء في الأماكن العامة ويشمل منع ارتداء المايوه على شواطئ البلد الخليجي.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

2 تعليقات
  1. عبده يقول

    هذا الموقع واضح جدا انه قطري !!!! يا أخي كل شيء سيء عن المصريين في أي مكان يوجد هنا!!!! عيب

  2. ابوعمر يقول

    غريب أمر وعقل هؤلاء الكائنات الأنثوية العروبية…..من طبيعة التاجــر اظهار مكامن سلعته المعروضة للبيع..خاصة التي تلفت انتباه الزبـــون وتغريه بالحصول عليها وأقتناءها..وهو حال هؤلاء الكائنات الأنثويـــة..يكشفن عن سلعتـــهن للزبائن وعند كثرة المشترين والمترددين عليها باللمـــس وأشياء أخرى ينزعجـــن ويتهمن الزبون بالمتحرشين والوسخة وما الى ذلك من الكلام السوقي الذي تجيده هؤلاء الكائنات الأنثوية العروبيست

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.