“اللعب ينسي كثيراً مما نمر به من ضغوط”.. “شاهد” ماذا فعلت الاعلامية سهير القيسي وأثارت سخرية واسعة

0

استعرضت الإعلامية العراقية سهير القيسي، جمالها، وأناقتها، بعيداً عن الملابس الرسمية التي تفرضها عليها أحاديثها السياسية في قناة “روتانا”.

وأثارت القيسي، جدلاً بالصورة التي نشرتها عبر حسابها على “انستجرام” ورصدتها “وطن”، وهي تلعب رياضة البولينج، وترتدي تنورة وتيشرت أبيض، مع حذاء عالي، وعلقت عليها قائلة: “اللعب ينسي كثيراً مما نمر به من ضغوط .. اليوم حين أُراقب الأطفال اتعلم منهم أن الحياة لهوٌ ولعبٌ حقاً ..ممتنه لهذا المكان الجميل في أتلانتس الذي ملأ قلبي مرحاً “.

وتفاعل المتابعون مع صورة القيسي، الذين تساءلوا ماهي همومها وعلقوا على ملابسها غير الرياضية وغير المناسبة في المكان، فكتب مُعلق: “أنتي أيضاً عندك ضغوط!”.

وعلق آخر مستنكراً ارتداءها حذاء عالي أثناء ممارسة الرياضة، وكتب: “غير تلبسين حذاء مال بولنغ ؟؟ شلون يخلوج تلعبين بالكعب !!”.

وسخر أيضاً متابع آخر من الحذاء: “ممنوع تلعبي بولينغ الا بالحذاء الخاص ! انت ماسكة الكرة بس للتصوير”.

وعبر آخر عن شعوره بالخوف عليها من الكعب قائلاً: “بالعافية عليك…بس ديري بالك لا توقعين لأن الحذاء غير مخصص للعب وبالأخص لعبة البولينج”.

وكانت سهير القيسي، قد أثارت ضجة قبل أيام بارتداءها نفس الفستان الذي ارتدته الفنانة المصرية ياسمين صبري، وهو  من Dolce & Gabbana، وقامت بتنسيقه مع حذاء من علامة سيرجيو روسي، ويبلغ سعر الفستان 1915 جنيهاً استرلينياً.

وكانت القيسي  تقدّم نشرة الرابعة وبرنامج من العراق، إضافة لتقديم نشرات أخبار رئيسية قبل أن تُنقل من قناة “العربية” إلى قناة MBC بسبب خلافات مع القناة.

إلا أن القيسي لم تظهر على MBC، وأثير الحديث عن إيقافها عن العمل بسبب خلافات جديدة مع الإدارة، ولكن لم يصدر أي تصريح رسمي يؤكد هذا الكلام.

وفي مايو 2019، حسمت قيسي الجدل و أعلنت رسميا انضمامها لشبكة قنوات روتانا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.