وضعها على مقدمة مركبته وبدأ بفعلته “المثيرة للإشمئزاز” .. فيديو يهزّ أمريكا لضابط يتحرش بسيدة أثناء اعتقالها

2

أثار مقطع فيديو لضابط شرطة أمريكي خلال اعتقاله امرأة في ولاية في أوستن بولاية تكساس ضجةً واسعة، بعد قيامه بالتحرش بها، وملامسة ثدييها بطريقةٍ متعمدة .

وحظي الفيديو بأكثر من 10 ملايين مشاهدة منذ نشره على “تويتر” في السادس من الشهر الجاري.

وفي التفاصيل التي أوردتها صحيفة “ديلي ستار” البريطانية، فإنّ السيدة التي ظهرت في الفيديو تُدعى روزاليندا نونو تريفينو (40 عامًا)، وقُبِضَ عليها بزعم ارتكابها عدة مخالفات مرورية.

وخلال محاولة الضابط تفتيش “روزاليندا”، تظهر في المقطع وهي تصرخ وتطالب بضابطة شرطة أنثى لتفتيشها.

ويُشاهد في الفيديو، تعمُّد الضابط ملامسة صدر المعتقلة “روزاليندا” خلال تثبيتها على مقدمة مركبة الشرطة، بينما يُسمع في الخلفية رجل يصرخ عليه ويقول: “لا تلمسها بهذه الطريقة”.

ووصف معلّقون على الفيديو تصرّف الضابط بأنه “مثير للاشمئزاز”.

وأصدرت إدارة شرطة أوستن بيانًا مطولًا دافعت فيه عن تصرفات الضابط، وقالت إنها على علم بالفيديو الذي يتم تداوله أثناء اعتقال “روزاليندا”.

وفي سلسلة رسائل على تويتر، شاركت إدارة الشرطة أيضًا سياستها التي أوضحت أنه في حالة عدم توفر ضابطة أنثى “يجب إجراء التفتيش للمعتقلة أمام نظام تسجيل فيديو صوتي متنقل”.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

2 تعليقات
  1. 911 hahahaha يقول

    هذي شكلها تتصيد وصادوها.. شفت كيف حاميها حراميها..

  2. بني ادم يقول

    في بلاد العرب و المسلمين و المشايخ الاجلاء بيحدث اقذر و احط من ذاللك ناهيك عن الاغتصابات الجماعيه التي تقعل بحق اي معتقله او مسجونه ولا تستطيع ان تفتح فمها بل و منهن من يحمل سفاحا ايضا و مشايخ المسملين يغضون الطرف عن هذه الجرائم الانسانيه و يدعون للحاكم باطالة عمره و منهم من يبكي علي الهواء كذبا لان بيعشق حذاء الحاكم و يريد\ تقبيله و منهم من يضع حذاء في فمه و يتحدث عن اي مواضيع تافهه اخري لالهاء الناس هؤلاء هم رجا ل الامه لللاسف من اصحاب اللحيه و الشارب و عالامات الصلاه يصمتون عن قول الحق و الوقوف مع المظلم ضد اي ظالم ولا يتحدثون عن قضايا التحرش في السجون و اللاغتصابات الجماعيه ب ليتتحدثون عن متحرش طالب في الجامعه الامريكيه تحرش ب 100 بنت بل و خرجت ام ملابس داخليه مثل رانا يوسف و من شاببها ممن يظهرن بالملابس الداخليه سواء في الاشارع او في المنول فلا فرق بين منزل و لا شارع ولا مكان عام خرجت علينا لتنصحنا بانها ستعرض افخاذ الممثلات و صدورهن لانها تهاجم التحرش ولا اعرف المغزي غير انها تريد في كل يوم و ليله ان تظهر عارية سواء بافخاذها او بصدرها ولا تستطيع ان تجلس مرتديه اي شيء مثلها مثل عاهرات الفن و هم كثر هل تحدث عنهم شيخ جليل لا طبعا فهؤلاء نجوم و يفعلوا ما يحلو لهم ,,,حسبي الله و نعم الوكيل ,,,

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.