“العيال كبرت”.. “شاهد” كيف يحرض عبدالله بن زايد على الدكتور عبدالله النفيسي ويتهمه بالإرهاب

1

قاد وزير خارجية الإمارات، عبد الله بن زايد، حملة تحريض ضد الدكتور والمفكر الكويتي عبدالله النفيسي، متهماً إياه بالإرهاب والتحريض على العنف.

ونشر بن زايد مقطع فيديو على حسابه الرسمي بتويتر رصدته “وطن”، يحرض على الدكتور النفيسي مستخدماً تصريحات مجتزئة له قالها في تصريحات سابقة، أبرزها إعلانه دعم جماعة الإخوان المسلمين له في انتخابات مجلس الأمة.

وأثارت فعلة ابن زايد موجة غضب واسعة، كونه مسؤول رسمي في دولة خليجية، الامر الذي عرضه إلى انتقاد واسع من قبل المغردين الذين هاجموا خطوته.

وفند مغردون ما جاء في مقطع الفيديو، قائلين إن كلام النفيسي مقتطع من سياقه، وإنه لا يليق بشخص يتولى منصب وزير أن يتورط في نشر كلام مجتزأ.

ووصف الشيخة القطرية، مريم آل ثاني، عبدالله بن زايد بالطفل قائلة في تغريدة رداً على ما فعله حسب ما رصدت “وطن”، ” عندما تحارب حكومات دول . . مفكرين!..:” الطفل عبدالله زايد يحرض على محاربة المفكر الكويتي عبدالله النفيسي “.

وتشن وسائل إعلام وحسابات سعودية وإماراتية حملات دورية على شخصيات كويتية، منها النفيسي وآخرون، لمطالبة الكويت بملاحقتهم.

وفي يناير/ كانون الثاني الماضي، أعلن النفيسي، عن تلقيه تحذيرا بوجود محاولة اغتيال لموكله بزرع عبوة ناسفة في سيارته.

وقال المحامي عادل عبد الهادي في بيان على تويتر “وردني صباح اليوم تحذير بوجود محاولة لاغتيال موكلي د. عبد الله النفيسي؛ عبر زرع عبوة ناسفة في سيارته، ورد هذا التهديد في رسالة إلكترونية لموقع القبس الرسمي، وهي الشركة المعدة لحلقات برنامج الصندوق الأسود”.

وأضاف أن موكله سبق أن تعرض للتهديد، ولكن هذه المرة التهديد يطول حياته مباشرة، وقال إنه خاطب الجهات الأمنية المختصة لتأمين وضمان سلامة حياة موكله الذي يوجد خارج البلاد حاليًا.

الجدير ذكره، أن الإمارات وحكامها يُطالبون بمحاكمة المفكر عبد الله النفيسي، حيث أسقطت النيابة الكويتية مؤخراً عدد كبير من الاتهامات الموجه ضد من الإمارات، ورفضت تسليمه لأبوظبي، فيما يواصل الذباب الإلكتروني التابع لولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد التحريض عليه.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. ابوعمر يقول

    الجــــراء كبرت وأمست كلابا أعزكم الله….

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.