الأقسام: الهدهد

المعتقل العُماني بسجون الإمارات عبدالله الشامسي يضرب عن الطعام ووالدته تكشف تفاصيل صادمة

كشفت والدة المعتقل العُماني بسجون الإمارات عبدالله الشامسي، تفاصيل صادمة عن وضعه الصحي داخل معتقلات عيال زايد مشيرة إلى اضراب عبدالله عن الطعام رفضا للظلم الذي يتعرض له.

وبحسب ما نقله المعارض الإماراتي عبدالله الطويل في تغريدة له رصدتها (وطن) فإن والدة عبدالله الشامسي تقول إنه قد وصلتها معلومات بأن ابنها صحته تدهورت في السجن، وهو مضرب عن الطعام.

وتابع المعارض الإماراتي في تغريدته:”وقد سبق وأكدنا اصابته بفيروس #كورونا، تضامنوا بأقلامكم ومشاعركم مع هذه الأم المكلومة، لعل الفرج يكون بين دعائكم، ولعن الله المستبد”

وكانت منصة “نحن نسجل” الحقوقية الدولية، أكدت في مايو الماضي إصابة عبدالله الشامسي بفيروس كورونا.

وقالت المنصة التي تهتم بجمع البيانات وتوثيق الانتهاكات عبر التفاعل مع الضحايا والنشطاء ومؤسسات المجتمع المدني، حينها إنّ نتيجة فحص “الشامسي” ظهرت “إيجابية” أي أنّه مُصاب، يوم 28 مايو، ليتم عزله مع ما يقارب من 30 شخص آخر في عنبر خاص.

ومؤخراً، أصدرت محكمة أبو ظبي حكماً نهائياً بالسجن المؤبد ضد الشاب العماني “عبدالله الشامسي” الذي مر أكثر من عامين على تغييبه في سجون الإمارات، بتهمة تزعم تخابره مع دولة قطر والعمل لصالحها، رغم أنه كان حينها قاصراً ولم يتجاوز 17 عاماً.

وأصيب عبدالله الشامسي في سجنه بمرض نفسي، وآخر خبيث، واستُئصلت إحدى كليتيه، ويعيش الآن بكلية واحدة في وضعٍ صحي صعب، فيما مُنعت والدته من زيارته أو حتى الاتصال به وسماع صوته.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked*