“ارتديتا البكيني وأثارتا غضب المواطنين”.. “شاهد” ماذا فعل شرطيان كويتيان مع فتاتين بملابس فاضحة على الشاطئ!

0

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو لرجلي أمن في الكويت، يطلبان من فتاتين على البحر، ارتداء ملابس مُحتشمة.

ويظهر بالفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، لحظة توجه رجال الأمن إلى فتاتين ترتديان ملابس فاضحة على البحر، وطلبا منهما ارتداء لبس مُحتشم بعد شكوى من المواطنين بسبب لباسهما الجريء الفاضح.

وابتعد الشرطيان قليلاً عن الفتاتين ليسترا نفسيهما، مع مراقبتهما من بعيد لضمان تنفيذهما الأمر.

وكانت  الناشطة الكويتية هند ملاحسين التركيت، قد أثارت جدلاً واسعاً بعد دعوتها للسماح بارتداء المايوه في الكويت، واتهام السعوديين بنقل الفكر المتشدد إليهم.

وقالت في تغريدة عبر “تويتر”: “المايوهات طول عمرها مسموحة بشواطئنا! اللي عنده عيب حر ولا يلبس! واللي عنده عادي هم كيفه”.

وتابعت: “لكن سالفة ان الإخوان اللي تركوا السعودية وجاؤوا استقروا عندنا هذا مو مسموح”.

كذلك أثارت الناشطة في مجال الدفاع عن حقوق النساء، دلال المسلم، ضجة حين تحدثت في فيديو عن ضرورة أن تلزم المؤسسات الحكومية الكويتية الرجال بارتداء “الشورت” احتراما للذوق العام، مؤكدة على أنه من التناقض أن يظهر الرجل بالمايوه على البحر وتراه النساء.

وطالبت المسلم بمنع المايوه أيضا على الشباب، وذلك في أعقاب حملات أمنية موسعة قامت بها حكومة بلادها، واعتراضا على مقترح قانون تقدم به 3 نواب في البرلمان الكويتي، يقضي بتشديد الرقابة على الشواطئ والجزر، وتطبيق القانون على المخالفين.

يُذكر أن الكويت تعتبر من الدول الخليجية الأكثر تحرراً، ويعيش فيها نحو أربعة مليون نسمة بينهم أكثر من 2.7 مليون وافد أجنبي من مختلف دول العالم.

واتجهت الكويت قبل أعوام لإقرار قانون جديد يحظر ارتداء الملابس الخادشة للحياء في الأماكن العامة ويشمل منع ارتداء المايوه على شواطئ البلد الخليجي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.