أمن الدولة الكويتي يخلي سبيل مبارك الدويلة بعد توجيه هذه الأسئلة له عما دار في خيمة “القذافي”

0

أفادت وسائل إعلام كويتية بإخلاء سبيل النائب السابق مبارك الدويلة، بعد التحقيق معه في جهاز أمن الدولة بشأن تصريحاته التي أثارت جدلا واسعا عن لقائه الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي داخل خيمته، وما ذكره عن نقل تفاصيل هذا اللقاء لأمير الكويت.

وأثناء التحقيق معه فيما عرف إعلاميا بـ”تسريبات خيمة القذافي” وجهت لـ”الدويلة” اتهامات منها “إذاعة أخبار كاذبة، والإساءة إلى الذات الأميرية”.

وكان “الدويلة” قد قال في لقاء متلفز وفي تغريدة عبر “تويتر”: “في لقائنا مع القذافي (الرئيس الليبي الراحل) حدث حوار نقلت تفاصيله في حينها للشيخ صباح (أمير الكويت) الذي طلب مني إبلاغ الملك سلمان (العاهل السعودي) به.

وتابع:”وتم ذلك في نفس اليوم حيث طرح القذافي فكرة استخدام القبائل لزعزعة أمن الخليج! وقد اضطررنا لمجاراته في حديثه لطمأنته ومعرفة ما وراءه وبصراحة لم نجرؤ على معارضته ونحن معه بالخيمة!!”.

هذا ونقلت صحيفة “القبس” المحلية عما وصفتها بالمصادر الأمنية الرفيعة أن “أمن الدولة” سيرفع نتائج تحقيقاته مع “الدويلة” إلى الجهات المختصة.

وكان وزير شؤون الديوان الأميري الكويتي، الشيخ “علي الجراح”، نفى صحة ما ذكره “الدويلة” حول علم أمير البلاد، الشيخ “صباح الأحمد الجابر الصباح”، بشأن مخطط “القذافي” لنشر الفوضى في منطقة الخليج.

وشدد “الجراح” على عدم جواز نسب “أي حديث أو قول سواءً في مقالة أو لقاء إلى أمير الكويت دون الحصول على موافقة رسمية وصريحة من الديوان الأميري”، محذرا من تعرض مرتكب ذلك للمساءلة القانونية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.