الأقسام: الهدهد

الإمارات والسعودية تطلقان”ذبابهم” للتطاول على الكويت وسلطنة عُمان وهذا ما يدور في الغرف المغلقة

أطلقت كلاً من الإمارات والسعودية ذبابهما الإلكتروني وأذرعهما الإعلامية ضد سلطنة عُمان والكويت، وذلك بسبب مواقفهما من التصريحات الأخيرة لرئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي بشأن التدخل العسكري المصري في ليبيا.

وتساءلت تغريدات من حسابات إماراتية وسعودية، عن سبب الصمت من سلطنة عمان والكويت عن تأييد تصريحات السيسي الأخيرة بشأن التدخل العسكري في ليبيا، حيث كان أول هؤلاء الكاتب السعودي المثير للجدل والمعروف بقربه من ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، خالد الزعتر.

وقال الزعتر، في تغريدة رصدتها “وطن”: “سوف نسمي الأشياء بأسمائها، الكويت وسلطنة عمان ماذا ينتظرون لتأييد مصر خطاب السيسي تجاه الوضع الليبي”.

وتفاعلت مئات الحسابات السعودية والإماراتية، مع تغريدة “الزعتر” المُقرَّب من محمد بن زايد، معتبرين أن الكويت وسلطنة عمان، أقرب إلى من أسموهم “العثمانيين” ضد من وصفوهم بـ”أشقائهم المصريين”.

مغردون آخرون ردوا على الذباب الإلكتروني وتفاعلهم مع تغريدة الزعتر بالتعبير عن الموقف الحقيقي للكويت وسلطنة عُمان ورفض الإساءة للبلدين من قبل المطبلين للأنظمة السعودية والإماراتية.

وكانت وزارة الخارجية السعودية، أكدت أن “المملكة تقف إلى جانب مصر في حقها في الدفاع عن حدودها وشعبها من نزعات التطرف والميليشيات الإرهابية وداعميها في المنطقة”.

بدورها، ذكرت وزارة الخارجية الإماراتية، في بيان، أن “دولة الإمارات تقف إلى جانب مصر في كل ما تتخذه من إجراءات لحماية أمنها واستقرارها من تداعيات التطورات المقلقة في ليبيا”.

وكان رئيس النظام المصري، عبد الفتاح السيسي، قد هدد بالتدخل المباشر في ليبيا إذا اقتضى الأمر، وقال لعدد من الطيارين المصريين “كونوا مستعدين لتنفيذ أي مهمة هنا داخل حدودنا أو إذا تطلب الأمر خارج حدودنا”.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

استعرض التعليقات

  • سلطنه عمان لا تلطخ ايديها بدماء الأبرياء انتم تدعمون المنقلب حفتر على حكومه الوفاق المعترف بها دوليا. حدث العاقل بما يعقل.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked*