“كيفي وأنا حرة” .. الفاشينيستا الكويتية الدكتورة خلود تثير استياء متابعيها بسبب ملابسها خارج المستشفى

1

عبّر مغرّدون عن غضبهم من الفاشينيستا الكويتية الدكتورة خلود بسبب ارتدائها للملابس الطبية الواقية “bbe” خارج المستشفى.

واعتبر المغرّدون أنّ ذلك هدرا للأموال العامة ويجب محاسبتها.

من جهتها، ردّت الدكتورة خلود على ذلك، وقالت: “ليش تسوين علي هاشتاجات عشان أنا طالعة بـ(bbe) خلو الكورونا وصاروا يكتبون عني”.

وأكملت: “أنا حرة عندي في البيت من اللبس ده وايد وأنا شاريته بطلع من بيتنا لداخل العيادة وببدل هناك.. أنا حرة ولن تنالوا مبتغاكم”.

وأضافت :”وانتوا مالكم أنا حرة كيفي البسوا وأنا رايحة الدوام أو عند أهلي أو الجمعية.. ولو تسوون علي مليونين هاشتاج لن تنالوا مبتغاكم”.

وتابعت: “وين وزارة الصحة ليش ما تحاسبها.. على إيش تحاسبني وزارة الصحة.. عشان أنا طلعت بالـ(bbe) مالي أنا جيبتو مني أنا.. كيفي أنا حرة “.

وكانت الدكتورة خلود قالت إنّها منذ ٤ سنوات تتعرض لهجوم بخصوص شهادتها، ولاحقتها إشاعات، ورفعت عليها قضايا، لكنّها بقيت صامتة لأن مهنة الطب، أسمى من أن أي أحد يتكلم عليها أو يشكك فيها .

وأضافت أن نزولها يوميًا لعملها في المستشفى كطبيبة في ظل أزمة كورونا هو أكبر رد على كل من شكك بشهادتها.

أما عن بعض الأطباء الذين يشككون في معلوماتها الطبية، فعلقت: “هذه النوعية من الأطباء يفقدون أخلاقيات المهنة.. لأن المفروض حتى لو زميل غلط مو المفروض أفضح زميلي أو أتكلم عنه أو أقلل من شأنه”.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. ديني الاسلام يقول

    التصحيح PPE
    Personal protective equipment

    اختصار لما ترجمته ادوات الحماية الشخصية
    اتمنى تحري الدقة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More