تطورات جديدة وصادمة في فضيحة فتاة “التيك توك” مودة الأدهم.. هذا ما جرى بعد اعتقال شريكها

0

كشفت ، تطورات جديدة في قضية اليوتيوبر المصرية مودة الأدهم، المحبوسة احتياطيًا على خلفية اتهامها بارتكاب أفعال مخلة بالآداب، وذلك بعد ضبط أحد شركائها بترويج فيديوهاتها ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت مديرية أمن الغربية، إنها ألقت القبض على شاب مصري (18عامًا) يقيم بمدينة زفتى، أثبتت التحريات إقدامه على معاونة ”مودة الأدهم“ الشهيرة بفتاة ونشر فيديوهات لها.

وأوضحت المديرية، أن الأجهزة الأمنية عثرت على بعض المقتنيات المملوكة للمتهم يستخدمها في ارتكاب جرائمه، حيث تم التحفظ على ”لاب توب“، وهاتف محمول ملك للمتهم، موضحةً أنه تم إعداد فريق بحث قام برصد تحركات المتهم وتبين قيامه بالترويج للفيديوهات الخاصة بالمتهمة من خلال عدة حسابات مختلفة، حيث تمت مداهمة منزل المتهم ويدعى“ا.س“ بكفر عنان، في مدينة زفتى بمحافظة الغربية.

وبينت الأجهزة الأمنية في الغربية أن المتهم اعترف بارتكابه للواقعة وقيامه بتسويق ونشر وبث فيديوهات للمتهمة ”مودة الأدهم“ مقابل مبالغ مالية عن طريق حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي وقت سابق، رفضت محكمة الجنح بمحكمة شمال بالعباسية في ، الاستئناف المقدم من الأدهم على قرار تجديد حبسها 15 يومًا، وقررت ترحيلها إلى سجن النساء بالقناطر الخيرية، لاتهامها بارتكاب أفعال مخلة بالآداب وإنشاء حسابات إلكترونية بهدف نشر محتوى غير لائق.

وأكدت النيابة العامة المصرية أنها مستمرة في التحقيق مع ”مودة الأدهم“ وحنين حسام، ومديري تطبيق ”تيك توك“ في مصر والشرق الأوسط، في القضية رقم 4917 لسنة 2020 جنح الساحل، وذلك لمواجهتهم تهم ارتكاب أفعال مخلة بالآداب، وإنشاء حسابات إلكترونية بهدف نشر محتوى إباحي، وتهديد أمن المجتمع والأسرة المصرية، وتصدير صورة سيئة عن المرأة والمجتمع المصري.

وأمرت النيابة العامة المصرية بضبط مودة الأدهم، وذلك بعد العثور عليها داخل سيارتها في كمبوند شهير بمدينة أكتوبر في القاهرة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.