“شاهد” رسالة مواطن كويتي للوافدين “الذين يريدون أموال الكويت فقط” تلقى تفاعلا واسعا وهذا ما قاله

2

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في الكويت بمقطع فيديو أثار حالة جدل واسعة، يوثق حديث أحد المواطنين الكويتيين حول رواتب المواطنين والوافدين بالكويت.

ويظهر من المقطع المتداول على نطاق واسع ورصدته “وطن” حديث المواطن الكويتي الذي قال: “انتشر اليوم الفيديو أحدهم تسجيل قديم لوافد يدعي أنه بصدد رفع دعوى على لمساواة رواتب بالمواطنين”.

وتابع: “طبعا هذا الكلام ماله أي أساس من الصحة لسببين، السبب الأول أن العقد شريعة المتعاقدين، ثانياً مثل هالأفاقين مروا علينا منهم كثير، ينصب على مجموعة يقولهم أرفع دعاوى وأريد رسوم ويلم الرسوم من مجموعة أشخاص وينصب عليهم”.

أقرأ أيضاً: هذا ما سيجري للمقيمين المصريين.. مشروع قانون كويتي يثير جدلاً واسعاً ويحدد نسب الوافدين

وأضاف: “بالمستقبل لا يمكن يكون التعامل مع أي دولة أقل من الكويت في أي مجال من المجالات، هذا ينطبق على التعليم والصحة، يعني لا يصير تجلب مدرسين من مستوى تعليم أٌقل منك، الكويت غير ملزمة تجلب 300 ألف أمي وتلتزم فيهم”.

ونشر حساب “سعاد يوسف” عبر تويتر، مقطع الفيديو الخاص بحديث المواطن الكويتي وعلّقت ما نصّه: “نعم عنصرية، وصلوا هالرسالة للأغبياء، اللي يبون بس فلوس الكويت، واللي فرحانين بالنصب”

وتابعة مهاجمة الجهات الحكومية:”وصلوا الرسالة أيضاً، لحكومتنا وميخالف صحوها، من النوم عالأقل خليها تتغدا، عالعموم كلامك يا ولد الديرة الأصيل عالعين والراس، وأقولها نعم عنصرية في حب الكويت، واللي موعاجبه كلام يشرب من البحر”.

وتشهد الكويت حالة من الجدل والتجاذب الكبير بينها وبين الجالية المصرية المتواجدة هناك، منذ مطلع وباء كورونا المستجد “كوفيد19”.

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي ذروة هذه الأحداث خلال الأيام الماضية، لتصل الأمور لمطالبات كويتية بترحيل كامل الجالية المصرية من الأراضي الكويتية، وإطلاق عدة حملات ووسوم بهذا السياق بعدما تسبب الوافدون المصريون هناك بحالة واسعة من القلق للسلطات.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. ابو يوسف يقول

    حسبي الله ونعم الوكيل مش عارف ليه كل الناس عايز تعمل فتنة بين المصريين والكويتين بأي وسيلة وعايزين يكبروا ويحوروا أي خبر ويجعلوه مواجهة بين الكويتين والمصرين هذا الاحساس لاحظتوا بشدة في جميع الاخبار اللي بنتشر مثلا الموضوع ده بيتكلم عامة عن المغتربين انهم مينفعش انهم يتساووا مع الكويتين بالرواتب وده حقيقة لا يمكن انكارها الوافد ليس عنده ااتزامات مادية وعائلية مثل الكويتي وتكلم عن ماهية الاستقطابات العمالية المستقبلية بالكويت وكيفيتها ولم يحدد دولة بحق الله والخبر يتحول فجأة علي المواجهة بين المصريين والكويتين في الايام الاخيرة كأنه عايز يشعل الفتيل اتقوا الله ده اغلب المصريين ماشيين جنب الحيط وفي حالهم وراضيين بأي وظيفة وأي مرتب وساكتين وحمدين ربهم على النعمة دي

  2. محمد عادل ابراهيم موسى الرفاعى يقول

    انا مصرى واقولها وبكل صراحة وبدون مواربة ومن باب اعطاء الحق لاهله ، ان الشعب الكويتى شعب طيب وكريم ، وككل الشعوب يحب بلده ويعتز بكرامته ، فاذا ماداس احد على طرفه من حقه ان يتألم ويغضب ويرد الاذى عنه ، وانا كمصرى مقيم فى دولة الكويت على مدار اكثر من ٢٥ عام اعشق هذه البلد فقد امضيت فيها من عمرى الواعى المنتج اكثر مما امضيت فى بلدى الام ، لذلك فإنى اعتبرها مثل بلدى او اكثر ، واقولها بصدق مستعد للتضحية فى سبيلها كاستعدادى للتصحية عن بلدى الام ، ذلك اننا لم نرى فيها الا كل خير ، واهلها من الرقى والرحمة والتواد والترابط والنظام ما يجعلها تاج بين الامم ، وهو سر اعجابى بهم وهو سر بقائى وسطهم طيلة هذه المدة ، ويعد جاحد وناكر من لم يقل هذا ، وحياة الانسان بين افراح واتراح وبين صعود وهبوط ، وبين صحة ومرض لذا فإنه لا ينبغى ان يصب اى انسان جام غصبه على بلد باكملها لمجرد تعرضه لمشكلة تافهة من احد الافراد يمكن ان تحل ، وللامانة فأن النظم والقوانين الواعية الرشيدة التى لا تفرق بين كل من يقيم على ارض الكويت هى قيم نبيلة واصيلة ارتضاها هذا الشعب لنفسه ، وصانها ورعاها وحرص على تنفيذها ولاة الامر الراشدين ، وشعر بها كل مقيم غريب اتى ساعيا على رزقه بشرف ، ولكل قاعدة شواذ قد تصيب باذى الصفحة الناصعة البياض ، الا انه يتم ازالتها وبسرعة وهذا من شيم الطيبين .
    اما بخصوص الفتنة الحادثة هذه الايام بين الشعبين الشقيقين الكويتى والمصرى فهى لا تعبر عن عمق العلاقات الاخوية الضاربة فى اعماق التاريخ بين البلدين ، وقد افتعلها قلة غير محترمة لها مآرب دنيئة ، وازكى نارها المنفعلون بغفلة ، والمنتفعون بخسة من هنا وهناك ، ولا استبعد ان تكون ممولة من جهات خارجية للايقاع بين البلدين حكومة وشعبا ، ضمن خطة تمزيق اللحمة الوطنية والحميمية بين شعوب العالم العربى والاسلامى ، فهى نوع من انواع الفتن على غرار الفتن التى تثار بين السنى والشيعى او المسلم والمسيحى وووالخ فتن تعصف بالامم وتمزقها ، فإن لم تنفع الحروب المسلحة قليكن التمزيق من الداخل .
    وارجوا بصفتى مصرى ان يتقبل منى اشقائى فى الكويت بالغ اسفى وحزنى ورفضى لبعض التصرفات غير المسؤلة وغير اللائقة من قلة غير واعية تنتمى الى بنى وطنى ، نحن نعانى منها اكثر منكم ، وكل مجتمع فيه الصالح والطالح ، ومن قيم الكرام العفو وقبول الاعتذار ،.
    كما ارجو واتمنى على حكومة البلدين الشقيقين ان تنتبه لهذه الفتنة وتضع الاليات لوأدها فهى لا تصب الا فى مصلحة الاعداء .
    حفظ الله الكويت وشعبها واميرها امير الانسانية من كل سؤ ، وحفظ الله مصر وسائر بلاد العرب والمسلمين من كل سؤ ، وعجل بكشف الغمة ورفع الوباء والبلاء عنا اجمعين .
    ولسمح لى اشقائى بتريد النشيد الوطنى
    وطنى الكويت سلمت للمجد..🇰🇼. وعلى جبينك طالع السعد … 🇰🇼وطنى الكويت … 🇰🇼 وطنى الكويت ..🇰🇼. وطنى الكويت سلمت للمجد🇰🇼
    مواطن مصرى عاشق🇪🇬 🥰 تراب الكويت🇰🇼🤝🤝
    محمد عادل ابراهيم موسى الرفاعى

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.