“لا ترفع صوتك بكلمة أخرى”.. “شاهد” مصرية “حاقدة” تدعو السيسي لطرد السوريين لانهم لا يساوون شيئاً!

6

أثارت مواطنة مصرية جدلاً واسعاً، بعدما طالبت بطرد السوريين من مصر، والعودة إلى بلادهم لتحريرها “على حد وصفها.

وقالت السيدة المصرية التي ظهرت بفيديو رصدته “وطن” وهي تتحدث إلى آخر عبر البث المباشر على “انستجرام”: “نحن نمد يدنا لكم بالخير، وأنتم تمدوا يدكم لنا بالشر، وأتيتم لتأخذوا حقنا وحق أولادنا في أرضنا”.

وتابعت هجومها قائلة: “أم أنكم لا يصلح لكم سوى المخيمات على حدود تركيا حتى تشعروا بقيمة ؟ لا تنسوا أننا أصحاب الأرض والعرض والكرامة، لا تنسوا أنكم لدينا ضيوف، لا أريد أن أقول لاجئين”.

واستطردت بنبرة تهديد: “حين تقلوا أدبكم، ستكونون مجرد لاجئين لا تساوون شيئاً لدينا”.

أقرأ أيضاً: “ولعت بين الكويت ومصر”.. نائب كويتي “فاض به الكيل” يهاجم نظام السيسي ويهدد…

وختمت: “حين ترفع صوتك هنا يا سوري، ترفعه بكلمة تحيا مصر، لا ترفع صوتك بكلمة أخرى، لن نسمح لك”.

وأثارت المصرية غضب المغردين، خاصة الكويتيين، الذين كانوا لها بالمرصاد، خاصة أنهم يُعانون من أزمات متتالية وأعمال شغب بسبب الوافدين المصريين، فتصدوا لها، وكتب مبارك البغيلي: “ونحن كذلك نطالب بترحيل المصاروة من بلادنا ونقول :الكويت للكويتيين .. فقط”.

وكتب مُغرد آخر: “واحنا كذلك نقول كما قالت هذه المصرية ارحلو إلى بلدكم احشمو عمركم كفايه زاحمتونا في بلدنا”.

ونوه مُغرد أردني أن السوريين في الأردن يعيشون بعرق جبينهم وتعبهم، وكتب: “السوري عنا بالأردن قاعد بفلوسه مافي منه عليه ويشتغل بفلوسه وماحد منا عليه جميله عمره ماسميناه لاجيئ صدر البيت له”.

ووافقته الرأي مغردة باسم سمر المطيري، وكتبت: “السوري عايش بفلوسه بمصر، اساسا ما اكلتوا يا المصريين أكله نظيفة الا بعد ما دخل السوري و فتح مطاعم عندكم امانه و نظافة و إخلاص، تعلموا منهم معنى الإخلاص بالعمل و مراعاة الله بدال ما تهاجمونهم بسبب غيرتكم منهم”.

وكتب عادل محمد مؤيداً آرائهم: “السوريين مصدر فخر وعز ومكسب لكل بلد يتواجد به سوري، لأن السوري مكافح شريف أصيل، وحط تحت هالكلمة ألف خط، السوري يحترم قوانين أي بلد، والسوري عمل وطور في مصر وبشهادة المصريين الشرفاء وهم كثر وابداعاتهم كبيرة جدا جدا وبكل المجالات”.

وطالب مُغرد من المصريين أن يتعاملوا في الكويت بالطريقة التي يطلبوا فيها من السوريين أن يتعاملوا في مصر، وكتب:”وانت يا مصري لما ترفع صوتك وانت في ظل الكويت تحط ايدك على راسك وتقول تحيا الكويت تحيا الكويت بأميرها وشعبها”.

ونشرت ناشطة عدة تغريدات لمصريين يهاجمون السوريين ويُطالبونهم بالرحيل، وعلقت: “حقهم يطالبون بما يريدون لانها بلدهم ،،، لكن ليش الكويتي لما يطلب يصير مو زين!!”.

وكانت الكويت شهدت أزمة خلال عملية إجلاء العمالة المخالفة للتخفيف عن أعباء القطاع الصحي مع تزايد حالات الاصابات بفيروس كورونا المستجد “كوفيد – 19″، بسبب رفض مصر استقبال رعاياها بحجة الأزمة.

كذلك رفضت مصر استقبال رعاياها في التي أبدت استعدادها لتقديم كل التسهيلات لإعادة مئات المصريين العالقين لديها إلى بلادهم، إلا أن رفضت استقبالهم.

وخصصت وزارة الداخلية الكويتية عددا من المدارس لتسكين الوافدين المخالفين الراغبين في السفر، وأعلنت تحملها كافة تكاليف إقامتهم بالإضافة إلى تذاكر سفرهم، ورغم ذلك قام عدد من الوافدين المصريين بإثارة أعمال الشغب داخل مراكز الإيواء، للضغط على حكومتهم التي تجاهلت معاناتهم.

يُذكر أنه وحسب بيانات رسمية، تأتي الجالية المصرية في المركز الثاني على مستوى الجنسيات في الكويت بـ 600 ألف شخص.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا
6 تعليقات
  1. محمد سيد عبد النبي يقول

    دى واحده حاقده وقليله ادب وىا تستحق ان تكون مصريه ابدا بل اطالب بسحب الجنسيه منها السورى والعراقي ؤ السوداني اليمني كلنا سواسيه عمر مصر ماكانت لنفسها واقول للاخوه الكوايته بلدنا للجميع مش للمصريين فقط كانت وستظل كذلك شاء من شاء وابي من ابي تحيه لكل سورى في بلده مصر واعتذر عن مثل هذه القاذورات

  2. charkisad يقول

    يا”…” صرماية السوريين بتشرفك انتي وعيلتك وكل عمرك انت وامثالك مابيلبقلك تكوني اكثر من خدامة عند السوريين تضربي بهالشكل ياحقيرة.

  3. ابو رقيه يقول

    اولا كل السوريين على رسنا. وانت لاتستحقي انك تكوني مصريه. ومصر لكل العالم العربي مش بس السوريين. وانتي لاتمثل غير نفسك وبس. وتحيا سوريا ومصر.

    1. رأفت سليمان يقول

      عندك حق فهي لا تعبر غير عن حقها لنفسها فقط مع الاحترام لجميع العرب على أرض وطنهم مصر فمصر لكل العرب وكل بلد وبها الزين والشين فبلاش تجركم واحده شين لتفقدكم الزين

  4. Hamam alkady يقول

    السوريين اخواننا واي واحد من اي جنسيه عربيه في مصر علي راسنا من فوق ومصر للجميع.ومفيش احد بياخد رزق احد بالعكس البركه في الجماعه.. ولكن هجوم السيده هي تحكي عن شخص بعينه فقط ومانحكم عليها من جزء من الفديو يعني ما عارفيين ايه السبب لهجومها عليه فهي مجرد حاله فرديه لا تمثل الجميع وتتحدث عن شخص فردي وليس عالجمع

  5. Yahya seed يقول

    والله عيب عليها طول العمر مصر وسوريا بلد واحد وارجعوا للتاريخ وجميع الدول العربيه على راسنا في مصر وليس لأي أحد فضل على أحد لأن كلنا عرب مسلمين ومسيحيين وفقهم الله اينما كانوا وربي يحفظ سوريا وجميع بلاد المسلمين امين
    واكيد دي حاله فرديه ليس لها علاقه ب إخوة العرب بعضهم ل بعض

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.