ظهر وهو يلفظ أنفاسه الأخيرة.. “شاهد” سوداني مصاب بـ كورونا” يطلب من الأطباء “رميه من النافذة”!

0

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيديو مؤثر لمُواطن سوداني داخل المستشفى، يُحذر من الاستهتار بفيروس “كورونا” المُستجد “كوفيد-19”.

ويظهر المُواطن الذي عرف بنفسه في أول الفيديو الذي رصدته “وطن”، وهو يلتقط أنفاسه عبر التنفس الصناعي بصعوبة، ويقول: “أنا أخوكم حمدي تنبيلي من أبناء حاجر، كنت أتابع اليوم نقاشاً حول إقفال الجوامع وإقفال المحلات، المرض هذا خطير وشديد، اسمعوا الكلام وأقفلوا أي مكان وابقوا في بيوتكم”.

وكشف المواطن السوداني حمدي أنه تعذب جداً لدرجة أنه تمنى الموت، وقال: “المرض والله صعب، صعب بطريقة غير عادية، فأنا أتعذب منذ 17 يوماً لدرجة طلبت من الأطباء أن يرمونني من النافذة، أتألم ألماً ليس معروفاً، ألم شيطاني”.

ونصح المتابعين مُطالبهم بالاتحاد لمواجهة المرض قائلاً: “خليكم في بيوتكم واسمعوا الكلام ولا تتهوروا ولا تعاندوا، المرض ههذا لا يعرف كبيراً ولا صغيراً ولا يأتي بالعناد، يجب أن نتحد جميعاً، وإلا نخرنا المرض مثل السوسة”.

وتابع: “يُمكن لأفراد الأسرى جميعها أن تنعدي به في ثواني، اسمعوا كلامي الناس تقول أن الفيروس لا يلزم النقل إلى المستشفى، ولكنني احتجت إلى المستشفى منذ رابع يوم من إصابتي”.

وكانت وزارة الصحة السودانية، قد أعلنت تسجيل 157 إصابة جديدة بفيروس كورونا، و10 وفيات.

وبذلك يرتفع إجمالي الإصابات في السودان إلى 1818، والوفيات إلى 90، فيما تبلغ حالات التعافي 198 حالة.

ووفقاً للتقرير الوبائي اليومي، سجلت الخرطوم 120 إصابة، والجزيرة (22)، والقضارف (2)، وسنار (6)، وشمال كردفان (5)، وجنوب دارفور (2).

أما على مستوى العالم، فإن حصيلة الإصابات المؤكدة بفيروس “كورونا” في جميع أنحاء العالم ، تجاوزت أربعة ملايين حالة، وفقا للبيانات التي جمعتها جامعة جونز هوبكنز الأمريكية.

كما تجاوزت حصيلة الوفيات حول العالم 307 ألفا، ولا تزال الولايات المتحدة هي الدولة الأكثر تضررا، حيث شهدت أكثر من ربع حالات الإصابة المؤكدة وثلث الوفيات في العالم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.