الرئيسيةالهدهدبعد فضيحتهم في محاولة إشاعة "انقلاب قطر" .. تويتر يوجّه ضربة للذباب...

بعد فضيحتهم في محاولة إشاعة “انقلاب قطر” .. تويتر يوجّه ضربة للذباب السعودي -الإماراتي الفاشل

وجّه موقع “تويتر” ضربة لعشرات الحسابات التابعة للذباب الإلكتروني السعودي والإماراتي، بعدما شاركت في حملة التضليل السعودية – الإماراتية الأخيرة التي روجت لحدوث انقلاب في قطر.

وبينما يواصل الذباب الإلكتروني السعودي والإماراتي نشره الأكاذيب عن وجود انقلاب في قطر، أكد موقع “كودا ستوري” الاميركي المتخصص بالتكنولوجيا، أنّ دولة قطر تعرضت لحملة الكترونية تروج لانقلاب في الوكرة شاركت بها الاف الحسابات على “تويتر” بناء على ٣ فيديوهات مفبركة.

وقال الموقع إن وسائل إعلام رفيعة المستوى بما في ذلك “إندبندنت عربية” وهي فرع سعودي لجريدة “إندبندنت” البريطانية حاولت اضفاء موثوقية على حملة الاخبار المزيفة للترويج عن انقلاب في قطر انطلاقا من الوكرة.

وذكر “كودا ستوري” أنّ خبراء الشؤون الخليجية كشفوا بسرعة أن “الانقلاب المزيف” في قطر باعتباره جزءا من برنامج مستمر يهدف إلى تقويض سلطة الأسرة الحاكمة القطرية.

وكان مارك أوين جونز، أستاذ مساعد في دراسات الشرق الأوسط والعلوم الإنسانية الرقمية في جامعة حمد بن خليفة في الدوحة أول من اكتشف أن مقاطع الفيديو قد تم التلاعب بها وتم تسجيل مقاطع صوتية لطلقات نارية على اللقطات.

وقال جونز في مقابلة هاتفية: “أعتقد أنه يمكنك ربط حملات التضليل هذه بالأحداث الجارية في المملكة العربية السعودية والتي لا ندركها”.

وأضاف: “المعنى أنها تستهدف الجمهور المحلي في السعودية، لتشتيت انتباههم عن الوضع الاقتصادي هناك وانتشار الفيروس التاجي”.

وأوضح أن “هذه محاولة لإضفاء الشرعية على الحصار وأسبابه وتأثيره على حياة الناس”.

ولوحظ أن إعلاميين وكتاباً سعوديين وإماراتيين بارزين شاركوا في حملة الترويج لحدوث “انقلاب” في قطر، ونشروا فيديوهات انكشفت حقيقتها وتبيّن أنها قديمة وتعود لفعاليات ومهرجانات محليّة في قطر تخللها إطلاق ألعاب نارية في الأجواء.

واستخدمت الكاتبة السعودية نورة شنار مقطع فيديو لمقتل مواطن سعودي على يد الشرطة السعودية عام 2015 على أنه اشتباكات تدور في قطر خلال “الانقلاب” المزعوم.

كما انها من المروجين لاشاعة مقتل رئيس الوزراء القطري الأسبق الشيخ حمد بن جاسم .

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
صحيفة وطن تأسست في واشنطن عام 1991 كصحيفة أسبوعية مطبوعة وتوزع في كافة الولايات المتحدة. دشنت موقعها الإلكتروني عام 1996 وكان من أوائل المواقع الإخبارية العربية. تحمل شعار تغرد خارج السرب.. وهو سرب الحكومات والأحزاب
اقرأ أيضاً

2 تعليقات

  1. مسكيييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييين!! طف التكييف ربع ساعه بس.. وشف ريحة خياس الكراسي.. حرام المراحيض اشوى ونت بكرامه..

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث