أول رد رسمي إماراتي على الأنباء المتداولة بشأن اغتيال الشيخ عبدالله بن زايد

1

في أول رد رسمي على الأنباء التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن اغتيال وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد، نفى أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية هذه الأنباء التي وصفها بالشائعات.

وكان ناشطون ومغردون تداولوا عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، فيديوهات أثارت جدلاً واسعاً في الشارع الإماراتي، بعدما زعم مروجوها انها محاولة اغتيال وزير الخارجية في أبوظبي.

وقال “قرقاش” في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن) على حسابه الرسمي نافيا هذه الأنباء وموضحا أنه تواصل شخصيا مع ابن زايد:”تحدثت اليوم مع أخي كما نتحدث كل يوم”

وتابع متعمدا الزج بقطر في الأمر كعادته ودفق الافتراءات تجاه الدوحة:”وضحكنا مليّا حول فبركات الحسابات القطرية، أدعو له دائما بالصحة والسعادة والعمر المديد، وأدعو لجيراننا بالحكمة والعقل.”

شاهد أيضاً: هل جرى اغتيال عبدالله بن زايد وتكتمت أبوظبي عن الخبر.. فيديوهات تنتشر على “تويتر” وتثير…

وكانت أظهرت الفيديوهات “غير الواضحة” والتي سعى متداولوها إلى تثبيت النبأ، وسط صمت في أبوظبي، جيب يحترق وسط الشارع على ما يبدو جراء ارتفاع درجة الحرارة، ولكن متداولو المقطع قالوا إنها محاولة فاشلة لاغتيال ابن زايد.

وسريعاً تصدر هاشتاج حمل وسم #ماذا_يجري_في_أبوظبي موقع “تويتر”، تفاعل معه النشطاء بشكل واسع إذ تناقلوا ابناء عن نقل عبدالله بن زايد إلى المستشفى عقب الانفجار “الغامض” الذي قالوا إنه محاولة اغتيال إلى المستشفى عبر طائرة اسعاف. دون أي تعقيب من أبوظبي حول ما يجري.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. خاطر يقول

    النفي من جهات مسؤولة يؤكد الحادثة. وإلا كان بيطلعوه في خبر عابر ما في داعي للنفي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.