الخيار لكم “الصراصير أو تعودوا من حيث جئتم”.. “شاهد” الأقرع عمرو أديب يهاجم المصريين بالخارج ويتوعدهم إذا عادوا لمصر!

2

هاجم الإعلامي المصري المُطبل، ، المصريين بالخارج متوعداً إياهم إذا عادوا إلى مصر مجدداً، داعياً في الوقت ذاته لإبقائهم في الدول التي يعملون بها رغماً عنهم.

وقال عمرو أديب، في مقطع فيديو رصدته “وطن”: “أنا بقول رسالة واضحة لكل الناس للي برة للي لسة مرجعوش أديكم عرفتوا العينة، للي مدايق ميجيش، هي دي ظروفنا للي جاي يقعد مجاناً دة المستوى الموجود عندنا”.

وأضاف عمرو أديب: “أنا آسف كان نفسي اعملك واي فاي والمطعم مفتوح، عالعموم إحنا فيها تعرفوا لولا الملامة كنت قلتله والله الطيارة للي جبتكم ترجعكم”.

وفجرت تصريحات عمرو أديب “ببغاء” النظام المصري، موجة غضب واسعة في الشارع المصري، وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، الأمر الذي دفعهم للهجوم عليهم، واتهامه بالتطبيل للنظام المصري ومحاولة الدفاع عن فشله في التعامل مع أزمة المغتربين.

وعلق نائب رئيس اتحاد طلاب مصر أحمد البقري، على الفيديو بالقول: “المرتزق #عمرو_أديب للمصريين العالقين في الخارج اللي مش عاجبه الحجر اللي فيه صراصير ميرجعش، ولولا الملامة اللي جم كنا رجعناهم تاني على نفس الطيارة”.!

وأضاف البقري: “دي البلد اللي بترسل طائرات تحمل مساعدات لأغنى دول العالم”.

وعلق الصحفي الفلسطيني نظام المهداوي، على الفيديو بالقول: “يبلغ تحويل المصريين المغتربين لبلادهم نحو 27 مليار دولار سنوياً ومع ذلك يخرج #عمرو_أديب ذنب #السيسي ليشتمهم ويطالبهم بعدم العودة إلى #مصر ان لم يعجبهم الصراصير في الحجر الصحي، ففي بلاد الجنرال الإنقلابي وحدها يقبض المذيع من جيوب المصريين ليشتمهم كل يوم!”.

بدورها تساءلت الإعلامية الجزائرية، آنية الأفندي، عن إمكانية استقبال المصرين العائدين من الخارج في القصور الرئاسية التي أنشئها وفضحها المقاول المصري محمد علي، قائلةً: ” عمرو اديب : هي ديه ظروفنا……. الطيارة اللي جبتكم ترجعكم!!!، لماذا لا يتم استقبال العائدين من الخارج في أحد القصور الرئاسية؟”.

وتفاعل عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع التصريحات التي أطلقها أديب، موجهين له اتهامات بالتطبيل لنظام السيسي الذي عمد على إهدار المال العام وإقامة مشاريع وهمية، إلى جانب فشله في التعامل مع جائحة كورونا.

الجدير ذكره أن رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا مقاطع فيديو لأماكن الحجر الصحي للعائدين إلى مصر، والتي أظهرت عدم صلاحيتها للاستخدام الآدمي وغياب عوامل الصحة والنظافة، الأمر الذي أثار غضباً لدى المصريين، فيما سعى مطبلي النظام لتبرير ذلك والهجوم على المنتقدين.

وتتهم السلطات المصرية بإخفاء الحقائق فيما يتعلق بفيروس كورونا علاوة على الإهمال المتعمد للمرضى والمصابين، الأمر الذي ينذر بكارثة صحية في مصر.

سجلت مصر، حسب آخر إحصائية، 488 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع عدد الإصابات في البلاد إلى 8964 حالة، بينما جرى تسجيل 11 حالة وفاة و57 حالة شفاء.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة، خالد مجاهد، إنه تم تسجيل 488 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 11 حالة جديدة.

وسجلت الوزارة خروج 57 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من إلى 2002 حالة حتى اليوم.

وقال مجاهد إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم، السبت، هو 8964 حالة من ضمنهم 2002 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و 514 حالة وفاة.

قد يعجبك ايضا
  1. أبوعمر يقول

    اللهــــــــم اني صـــائم…….
    أجزم كل الجزم أن هذا الأقـــرع الحقير كان في صغره يرتزق من مؤ………………………………أعزكم الله…أكيد…

  2. انسان يقول

    انتم بلا اي ملة او دين او حتي اخلاق اصلا ابنك اصلا لما رجع من بريطانيا قعد في فندق خمس نجوم و اما باقي الناس الغلابه البسطاء فتعاملوه كالكلاب بكل اسف و تتنمرون عليهم بسبب تفضلكم عليهم بعد شهرين من الاستغاثات المتواصله لجلبهم لبلدهم و الله لو كانوا يهودا للعقتم احذيتهم و قبلتم ارجلهم اما ابناء وطنك و بلدك و دينك فتقهروهم و تسبوهم و تهددوهم
    اين الاخلاق و اين المله يا شوية كلاب ضاله ترتزق ممن يدفع الملايين و تنبح علي الابرياء التي لا حول لهم ولا قوة بكل اسف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.