هل هكذا تكافأ الكويت.. “شاهد” مصريون يثيرون الشغب بالكويت والقوات الخاصة تتصدى لهم وهذا ما جرى

2

تصدت قوات الامن الكويتية والقوات الخاصة، لوافدين مصريين تظاهروا داخل أحد مراكز الإيواء الخاصة بالوافدين، وذلك احتجاجاً على الإهمال المتعمد من قبل السلطات المصرية وسفارة بلادهم لهم.

وأثار العشرات من المصريين المخالفين لقانون الإقامة في والموجودين داخل مركز للإيواء في ، فجر اليوم الاثنين، حالة من الشغب، حيث حاول بعضهم الاعتداء على قوات الأمن، وهو ما دفعها إلى إطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريقهم.

وأظهرت سلسلة مقاطع فيديو رصدتها “وطن”، هتافات الوافدين المصريين ومطالبتهم بحضور السفير المصري إلى مراكز الإيواء، مطالبين بالعمل على إيجاد حل لهم، ورفعوا هتافاً: “واحد اثنين الجيش المصري فين”.

وحسب مقطع فيديو، فقد ظهر عدد من المصريين وهم يشتكون من المعاملة السيئة للقوات الخاصة، وقال أحدهم: “جبولنا القوات الخاصة تموت فينا موتونا من الضرب كسرونا، بقت حرب في المدرسة كسروها علينا”.

وحسب مقطع آخر فقط ظهر المصريين، في مركز إيواء بالكويت وهم يطلقون هتافات: “عايزين نروح”، خاصة في ظل تجاهل النظام المصري لهم.

وفي السياق، قالت وزارة الداخلية، إن الأجهزة الأمنية المعنية قامت بفض الشغب والفوضى التي قام بها عدد من الجالية المصرية الموجودين في مراكز الإيواء المخصصة لهم، مطالبين السلطات المصرية بالاستجابة لطلب عودتهم إلى بلادهم.

وأوضحت أنه فور حدوث الشغب والفوضى تدخل رجال الأمن وتمت السيطرة عليهم وضبط عدد منهم وتحويلهم إلى جهة الاختصاص لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم، كما حضر ممثلون من السفارة جمهورية مصر العربية وأبلغوا رعاياهم بأنه سوف تبدأ السفارة المصرية بإعداد جداول رحلات العودة وإجلائهم إلى بلادهم هذا الأسبوع؛ لجميع مخالفي الإقامة وفق الإجراءات المتبعة والبروتوكولات الخاصة بعملية الإجلاء.

وأشارت إلى أن السفارة المصرية تقدمت باعتذار عما صدر من أعمال شغب داخل مواقع الإيواء، وأكدت أنها ستتخذ إجراءات جادة لحل هذه المشكلة، مؤكدةً أن التعليمات الصادرة لرجال الأمن “واضحة وصريحة وتنص على التعامل بحزم مع مثيري الشغب”.

وبينت أن الأجهزة الأمنية لن تسمح بالفوضى أو بتجاوز القانون، داعية جميع المخالفين في مراكز الإيواء إلى الالتزام بالقانون، مؤكدة في الوقت ذاته أنها ستتخذ أقصى الإجراءات القانونية المتبعة مع المخالفين للقوانين.

بدوره، قال السفير المصري لدى الكويت، طارق القوني، إنه سيتم تسيير رحلات إجلاء لمخالفي الإقامة هذا الأسبوع ولافتاً إلى أن الطائرات الأولى ستكون مخصصة للنساء والأطفال.

وأضاف السفير المصري، أن رحلات إجلاء مخالفي الإقامة ستتواصل تباعًا خلال الأيام القادمة حتى يتم الانتهاء من نقلهم جميعًا إلى مصر، وأن أول رحلة سيتم إنهاء تأشيرات السفر، ومغادرة الكويت بعد إنهاء أوراقهم.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. أيمن المرابطي يقول

    لو عملوا هذه المظاهرات أمام بوليس الفرعون السيسي لن يخسر عليهم أفراد الشرطة غير الخراطيش ويدفنون من بقي منهم حيا في أبو زعبل
    لكنهم وجدوا شرطة الكويث متحضرة لا تعرف همجية أمن الدولة في المحروسة المقهورة

  2. عماد النجار يقول

    يا غريب كون أديب. الله يحمي الكويت ومن فيها من الشرفاء من الهمجيين وأصحاب العقول المحدودة التفكير.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.