“شاهد” كيف رد وزير الأوقاف الأردني السابق على المطالبين بإنشاء “حسينيات” في الأردن لسب الصحابة؟

0

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي بالأردن، مقطع فيديو يوثق حديث وزير الأوقاف الأردني السابق والعضو في مجلس النواب الأردني “محمد نوح”، حول مطالبات بعض الأشخاص بفتح “حُسينيات” (أماكن دينية شيعية)، في الأردن.

عضو مجلس النواب الأردني ظهر في مقطع الفيديو الذي رصدته (وطن) وانتشر على نطاق واسع يقول: “شو هي الحسينيات، الحسينيات هي أماكن عبادة ظاهرة، لمن ينسبون لعائشة الزنا، ويلعنون أبو بكر ويلعنون عمر”.

وتابع النائب الأردني بحديثه: “ابو بكر الصديق هو الصحابي الوحيد من 124 ألف صحابي، الذي ثبتت صحبته بالقرآن “إذ يقول لصاحبه لا تحزن”.

شاهد أيضاً: يطبق إجراءات الوقاية بحذافيرها وما حدث غريبا.. “شاهد” أردني أصيب بكورونا يوجه رسالة هامة…

وأضاف: “فكيف نسمح بأن يكون هناك أوكار لاتهام السيدة عائشة أحب نساء النبي عليه الصلاة والسلام بالزنا، ولعن أبو بكر ولعن عمر”.

وأثار مقطع الفيديو الخاص بالوزير الأردني الأسبق تفاعلات عدة من قبل المغردين عبر مواقع التواصل، حيث منهم من أثنى على حديث الرجل، معتبراً بأنه يجب منذ زمن أن يتم التخلص من كافة هذه الأوكار والأفكار التي أثارت الفتنة بين المسلمين، وفرّقت الجماعات وهدمت دولاً بأكملها.

فيما منهم من اعتبر في حديث الوزير السابق بأنه تعدي على الحريات، وأنه من حق الجميع أن يمارس عبادته بالشكل الذي يريد، طالما لا تسيء لأحد، الأمر الذي اعتبره آخرون ليس صحيحاً، وأن جوهر توجهّات الشيعة الدينية هي الإساءة للسنة وللصحابة الكرام.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.