“شاهد” إعلامي قطري شهير يجلد حياة الفهد ويصفها بـ”أم شارون” وهذا ما قاله عن يهود خيبر و”ام بي سي”

شن الإعلامي القطري، عبد العزيز محمد، هجوماً حاداً على الممثلة الكويتية حياة الفهد وقناة “mbc” السعودية، واصفاً الفهد بأنها “أم شارون”، وذلك بسبب مسلسل أم هارون.

ولاقى مسلسل أم هارون الذي يحكي قصة يهود الكويت، ويزور الكثير من الحقائق التاريخية الخاصة بالقضية الفلسطينية والصراع مع إسرائيل، انتقادات حادة على المستويين الفلسطيني والعربي.

وقال عبد العزيز محمد، وفق مقطع فيديو رصدته “وطن”: “أم شارون أقصد أم هارون تمديد للتطبيع مع إسرائيل وإقامة علاقات معها، ونحمد الله أنه ولا فنان قطري شارك في هذه الجريمة”.

وأضاف محمد: “من المستفيد من تمثيل إسرائيل ومحو القضية الفلسطينية إلا الصهاينة العرب، الذين لا يريدون عودة الفلسطينيين لأوطانهم بل عودة الإسرائيليين للجزيرة العربية وتذكروا خيبر”.

وتابع محمد: “أم هارون تجاوزت كل الخطوط الحمراء التي ما لها داعي بالأساس وأم بي سي تثبت لنا يوم بعد يوم أنها أداة إسرائيلية وما أقول فيكم إلا يا بخت الصهاينة فيكم”.

وتفاعل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مع تصريحات الإعلامي القطري، مشيدين بموقفه من المسلسل الذي زور التاريخ الفلسطيني والعربي.

يُشار إلى أنه بدء عرض مسلسل “أم هارون” منذ بداية شهر رمضان المبارك عبر فضائية “MBC”، وهو يتحدث عن حياة أسرة يهودية في دولة الكويت، وقد احتوى المسلسل وفي حلقاته الأولى، على عدة مغالطات تاريخية، تطمس الهوية الفلسطينية، وتعطي للإسرائيليين الحق في أرض فلسطين العربية.

الأمر الذي ولّد حالة احتقان وغضب كبيرتين لدى المتابع العربي، والذي اعتبر هذا المسلسل عمل خياني، يهدف لتعزيز وجود الكيان الإسرائيلي في المنطقة العربية، ويعطيهم الحق بإقامة دولتهم الجاثمة على ذكريات وأنقاض منازل عشرات الآلاف من اللاجئين الفلسطينيين الذين تم تهجيرهم قسراً من بلدانهم بعد اعتداءات العصابات الإسرائيلية بغطاء بريطاني عام 1948.

إم بي سي