الرئيسيةحياتناما فعله "خياط ملابس نسائية" في سلطنة عمان يفجر موجة غضب واسعة

ما فعله “خياط ملابس نسائية” في سلطنة عمان يفجر موجة غضب واسعة

- Advertisement -

تفاعل عمانيون بشكل كبير مع مقطع فيديو نشره المذيع العُماني المعروف ومقدم البرامج محمد المخيني، للتحذير من ظاهرة خطيرة مع اقتراب العيد وذكر قصة خياط ملابس نسائية مصاب بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19” ويمارس عمله بكل أريحية، وتسبب بالعدوى لعدد من زبائنه، رغم قرار منع العمل وحظر التجول المتبع للوقاية من خطر انتشار الفيروس.

“المخيني” قال في المقطع الذي نشره على صفحته بتويتر ورصدته “وطن”: “خياط يشتغل بملابس الحريم لليوم رغم أنه الحكومة سكرت محلات الخياطة، بس العتب على من، مو عليه بل على الحريم، تتصل وتقول جهّز الملابس العيد ما حد بيشوفك لا تخاف، ويوم بخلصن خبرني”.

- Advertisement -

وتابع كاشفا عن توابع كارثية لهذا الأمر: “ترى عنا الخياط فيه فيروس كورونا، جهّز الملابس ودق على الحرمة وجت الحرمة شالت الكيس والفيروس موجود داخل الكيس، وأخرجت الكيس أمام أسرتها وأخرجت الملابس ونقلت الفيروس من الخياط لنفسها وعيالها وزوجها”.

 

أقرأ أيضاً:

سلطنة عمان تتصدّى لمنتجات سعودية وإماراتية “خطيرة” .. وقرار بمنع تداولها

 

وواصل محمد المخيني محذرا: “الحكومة قالت المحلات سكّرت، أتمنى يا جماعة الخير ما عليه الملابس الجود بالموجود، ملحقين على الملابس الجديدة”.

- Advertisement -

وأثار مقطع الفيديو ردود أفعال غاضبة بين العمانيين، حيث ندّد المغردون بما قام به الخياط وكذلك السيدات المتعاملات معه، واعتبروا في ذلك تقصيراً خطيراً في إجراءات السلامة الضرورية والتي يجب على الجميع إتباعها للوقاية من خطر الفيروس الذي بات يهدد الأمن والسلم الدوليين.

وفي ذلك قال أحد المغردين: “للأسف استهتار من البعض والتهاون وعدم التقيد بالإجراءات وهذه النتيجة”.

فيما قال آخر: “أخي محمد للأسف حتى بعض الشباب يجيبوا خياطين إلى بيتهم عشان يأخذ لهم قياسات ويفصّل لهم ملابس العيد”.

وكتب ثالث: “والله الناس غريبة، متفيقين حال ملابس جالسين يتجهزوا للعيد”.

وأعلنت وزارة الصحة العمانية الاحد عن تسجيل إصابة 93 شخصا، بينهم 33 مواطنا بكورونا خلال اليوم الأخير (مقارنة مع 115 في اليوم السابق)، ليصل إجمالي عدد الإصابات في البلاد إلى 1998 حالة.

ولا تزال حصيلة ضحايا الوباء في السلطنة عشر وفيات، فيما ارتفع عدد المتعافين إلى 333 شخصا.

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني،
اقرأ أيضاً

7 تعليقات

  1. اخي محمد المخيني…كلمة اسمحلي اقولك انت ياخي تسوي دعاية بس علشان شهره ع حساب غيرك…كله كلام لي تقوله مجرد اشاعات…علشان بس تردع خلق الله تزع في قلوبهم فزع وخووووف…
    خليك بيتكم…

    • صحيح الخبر ٪،
      المقصد منه ان محمد له صدى كبير ويوصل المعلومه بطريقه مقبوله للاخرين ماعنده لف ودوران حقاني،

  2. والله غريبة مثل هذيالامور ..لهذي الدرجه يلنا بارض واخواتنا واخوانا ما حاسين للانوبهذه الفضاعه..شي مزعج والغريبه انها تصدر من ناس فاهمه

  3. الهنود فعمان سوا وقت الحظر او غيرة هم شغلين فلبيووت فلعتب ع البلدية وغيرها من الجهات المختصة. بالزام الهنود بشغل في مصانع وتكون مكشوفة للبلدية وللجهات التي تشرف علي هذا المكان وين البلدية خلها تفتش في بيوت الهنود بتحصل الشغل كلة في مساكنهم وبعد اكثر المصابين هم الهنود مش ملتزمين ابد لا بلحظر ولا بتباعد عن بعض وفوق كل هذا يعملون وقت الحظر ومصابين بفيروس كرونا نرجوا من الجهات المختصة ان تبتشر بلفحص الميداني للهنود وغيرهم من الوفدين قبل انتشار الفيروس اكثر

  4. عااااشت عمان ورحمالله السلطان قابوس . ودام الله السلطان هيثم… ♥ ونسال الله ان يبعد عنا اشقانأ العمانين هذ الفيروس ويجنبهم المرض

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث