وضع السعودية مقلق والقادم مجهول.. كبار العلماء تستعين بأحاديث البواسير والجذام لمنع المواطنين من مغادرة منازلهم

1

تتعقد الأمور أكثر في بسبب تفشي المستجد وتحاول السلطات في المملكة الخروج بأقل خسائر ممكنة من الأزمة، وتسخر كل أجهزتها لمنع خروج المواطنين من منازلهم حيث أن الوضع مقلق والقادم مجهول اضطر ابن سلمان لإلغاء موسم الحج والعمرة حتى إشعار آخر.

وفذ هذا السياق أصدرت هيئة في السعودية بيانا أوصت فيه الصائمين بالتزام بيوتهم خلال شهر رمضان المبارك، مستعينة بأحاديث للنبي محمد (صلى الله عليه وسلم) تدعو إلى الابتعاد عن المرضى والأوبئة.

الهيئة قالت في بيان، نشرته وكالة الأنباء الرسمية (واس): “إن هذا الموسم الكريم موسم عظيم يستبشر المسلمون بقدومه، لما فيه من الخيرات والبركات والنفحات، فقد ثبت في الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (كل عمل ابن آدم له؛ الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف، قال الله عز وجل: إلا الصيام فإنه لي وأنا أجزي به، إنه ترك شهوته وطعامه وشرابه من أجلي. للصائم فرحتان: فرحة عند فطره، وفرحة عند لقاء ربه، ولخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك)”.

وتابعت: “وإنه مع هذا الاستبشار العظيم بقدوم هذا الشهر المبارك، ومع ما يشهده العالم من جائحة كورونا، فينبغي للمسلمين أن يكونوا مثالاً يقتدى في القيام بعباداتهم مع التقيد التام بالإجراءات الوقائية والاحترازية التي توجبها وتوجه بها الجهات المختصة في بلدانهم والبلدان التي يقيمون فيها؛ فإن الشريعة الإسلامية جاءت بالعبادات المتنوعة دون أن يلحق بمؤديها الضرر أو يتسبب بذلك لغيره.

وأكملت:”ففي الحديث الذي رواه عمران بن حصين رضي الله عنهما، قال: كانت بي بواسير، فسألت النبي صلى الله عليه وسلم، فقال: (صل قائماً، فإن لم تستطع فقاعداً، فإن لم تستطع فعلى جنب) أخرجه البخاري. والله تعالى شرع صلاة الخوف في كتابه الكريم، وصحت عن النبي صلى الله عليه وسلم في سنته، والتي تتغير في هيأتها وصفتها عن الصلاة المعتادة رحمة بعباده ولطفاً بهم، وحفاظاً على حياتهم”.

وأضافت الهيئة في بيانها: “وليعلم المسلم أن مبدأ اتخاذ الإجراءات الاحترازية والوقائية متقرر في الشريعة الإسلامية، قال النبي صلى الله عليه وسلم: (فر من المجذوم كما تفر من الأسد) رواه البخاري من حديث أبي هريرة رضي الله عنه. وثبت في صحيح مسلم من حديث جابر بن عبد الله رضي الله عنهما، أنه كان في وفد ثقيف رجل مجذوم، فأرسل إليه النبي صلى الله عليه وسلم: (ارجع فقد بايعناك). وفي الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لا يوردن ممرض على مصح). وقال عليه الصلاة والسلام: (إذا سمعتم الطاعون بأرض فلا تدخلوها، وإذا وقع بأرض وأنتم فيها فلا تخرجوا منها) متفق عليه من حديث أسامة بن زيد رضي الله عنهما”.

وسجلت السعودية، الاحد، 1088 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، و5 وفيات جديدة جراء هذا المرض، في حين بلغ عدد حالات الشفاء الجديدة 69.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الصحة السعودية عن تسجيل 1088 حالة جاءت نتائج فحوصاتها إيجابية بفيروس كورونا، ليبلغ إجمالي عدد الحالات المسجلة في البلاد منذ بدء تفشي المرض 9362 حالة.

وذكر المتحدث باسم الصحة أن 17% من الحالات الجديدة المسجلة من السعوديين في حين أن 83% منها تعود لأشخاص غير سعوديين يعيشون في المملكة.

وأشار المتحدث باسم الصحة السعودية إلى أن المملكة سجلت 5 حالات وفاة جديدة جراء هذا الفيروس، ليبلغ إجمالي الوفيات في البلاد 97.

وأما عن حالات الشفاء، فتعافى 69 شخصا من المرض، ليصل إجمالي عدد الحالات التي شُفيت من كورونا في السعودية 1398 حتى 19 إبريل/نيسان الجاري.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. كارثة الصرف والجنس والتعصب يقول

    يجب ان يجيدون وسائل َوطرق تصريف خراهم اكرمكم الله اول شي.. بدل مايسحبونه الى راس مرتفع اليمامة بجانب قصر الحكم السعودي ثم يقومون بفتح المواسير لتسريبه بأودية وشعاب الرياض كوادي حنيفة الى الحاير.. وذلك لكي يستطيع الإنطلاق بقوة (الخرا) من أعلي مرتفع حي اليمامة الى الأودية والشعاب الي الحاير..
    وتطهير العمالة السوداء القائمة علي ذلك وعلاجها..
    الخطوة الثانية يجب النظر في الأمور الجنسية بعين الإعتبار كون الإغتصابات الجماعية تتسبب في فقدان النساء والحلوين لمناعاتهم ومرضهم..
    ثالث خطوة فالمناعة قائمة علي الإرادة القوية والتعصبات قد تتسبب في كسرها لدى النسوان والضعفاء ممايتسبب في فقد المناعة وتلاشيها لديهم وانتشار الأمراض والأوبئة والفايروسات..
    رابعاً والأهم هو الحرية ومقتضاها فأكسجين المناعة الطبيعي الحر هو الباعث الوحيد على اكتسابها وقوتها ومكافحتها للأمراض والمصائب والكارثات..
    خامساً الحيادية والعدل فهما رأس كل أمر جلل..وأولهما العدل مع الله بعدم ظلمه والشرك به ومعصيته ثم ثانيهما مع المجتمعات ومايقتضيها ثم ثالثهما مع النفس وامورها الخاصة..
    ويدعو عنهم الغباء والتعصب والسفاهة والوقاية الزايدة عن حدها وعقلها وايمانها..
    فالشافي هو الله سبحانه..وبالتالى لن تتوقف الحياة دام من يحركها هو الله سبحانه..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.