“#الطب_والأسنان_مش_استثناء” يتصدر تويتر الأردن وهجوم من الطلبة على الحكومة: إدارة فاشلة

0

أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الأردنية، اليوم الثلاثاء، عن إجراء الامتحان النهائي لطلبة الجامعات، بعد العودة إلى التدريس داخل الحرم الجامعي، مع السماح للطلبة باختيار رصد نتيجة “ناجح/راسب”، باستثناء تخصصي الطب وطب الاسنان ما تسبب في موجة غضب واسعة بين طلاب هاتين الكليتين خرجت إلى مواقع التواصل.

وبحسب ما نقلته وسائل إعلام أردنية يأتي هذا القرار بعد اجتماعين موسعين عبر الاتصال عن بعد، بين كل من وزير التعليم العالي الأردني ” محيي الدين توق”، ورؤساء الجامعات الأردنية الحكومية والخاصة.

وبحسب ما رصدت “وطن” فقد تسبب قرار التعليم العالي الأردني باستثناء كليتي الطب وطب الأسنان من القرارات المعلنة، إلى إطلاق حملة إلكترونية عبر تويتر، قام بها طلاب هاتين الكلّيتين، يعترضون فيها على قرارات وزارة التربية والتعليم العالي بخصوصهم، وباستثنائهم من القرارات الصادرة.

وأصبح وسم “” على قائمة المواضيع الأكثر تداولاً في المملكة الأردنية مساء اليوم.

ومن التغريدات التي رُصدت عبر الوسم، قال أحد المغردين مستنكرا بأنه هل تقتصر سمعة الجامعات على كلية الطب فقط؟”.

وتابع المتفاعل في تغريدته على ما يجري: “جميع طلاب الطب أصبحوا فئة، للأسف الشديد هذا الإجحاف بحق الطلاب غير مبرر على الإطلاق، كفاكم استهتاراً بعقولنا”.

أما طالبة في كلية طب جامعة مؤثة فكتبت: “طلاب كلية طب جامعة مؤتة ضد قرار استثناء طلاب الطب والأسنان من قرار ناجح راسب اختياري”.

فيما كتبت ثالثة عبر الوسم: “جامعات عريقة في ايرلندا والعالم أقرت بنظام ناجح راسب لكافة المراحل لطلبة الطب”.

وتابعت المغردة: “عملية التعليم عن بعد عندهم أفضل منا، ولكنهم راعوا ظروف الإنسان”.

وأضافت: “بل وبعض الجامعات اكتفت بتسليم “assignment” واحتسابها بناجح راسب”.

وبحسب البيان الصادر عن الوزارة، تم الاتفاق على تخصيص 50 بالمائة من العلامة النهائية، وتوزيع بقية العلامات على أعمال السنة والامتحانات القصيرة والواجبات، كما تم الإعلان عن موعد الامتحان النهائي للطلبة خلال فترة لا تقل عن أسبوع من تاريخ العودة للتدريس.

كما يسمح للطالب اختيار رصد نتيجة “ناجح / راسب” في المساق، وذلك خلال أسبوع على الأكثر من تاريخ إعلان النتائج، بتقديم طلب خطي أو الكتروني لدائرة العمادة أو القبول والتسجيل بالجامعة”.

وأوضح بيان الوزارة بأن الطالبة الوافدين والطلبة الأردنيين الذين يدرسون بالجامعات ولكن مقيمين بالخارج في هذه الفترة، ولن يتمكنوا من العودة قبل عقد الامتحانات النهائية، فإنه سيرصد لهم علامة غير مكتمل، ويتم استكمال عملية التقييم إلى ما بعد عودتهم إلى المملكة.

كما أوضح البيان بأن القرارات تلك تشمل كافة التخصصات والكليات، باستثناء تخصصيّ الطب وطب الأسنان، في حين سيصدر قرار خاص بهم.

يُشار إلى أن قرار وزارة التربية والتعليم ذلك جاء بعد ما يقارب الشهر من تعطيل الدوام الأكاديمي والرسمي في كافة أرجاء المملكة الأردنية، ضمن الإجراءات الوقائية المتبعة أردنياً للوقاية من خطر انتشار “كوفيد 19”.

كما سجّلت المملكة الأردنية حتى اللحظة وبحسب آخر بيان لوزارة الصحة الأردنية 389 حالة إصابة بفيروس ،فيما بلغ عدد الوفيات جراء الإصابة بالمرض 7 حالات وفاة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.