“يا مال الوهم، انقلعوا” .. “الدويلة” يردّ بقوّة على الهجوم السعودي-الإماراتي على الكويت

1

” يامال الوهم ..انقلعوا”، هكذا ردّ المحامي والسياسي الكويتي البارز ناصر الدويلة على الحملة – الإماراتية الممنهجة ضد .

وكان الكاتب السعودي المقرّب من النظام هاجم دولة الكويت واتهمها بأنها غارقة في ، لينضمّ إليه لاحقاً مستشار ولي عهد محمد بن زايد، الأكاديمي الإماراتي عبدالخالق عبدالله.

وقال “الدويلة” في تغريدةٍ بــ”تويتر”: هناك حملة ممنهجة في التويتر ضد الكويت من قبل اقلام محسوبه على انظمة خليجيه وشقيقه فماذا عملت الكويت او مؤسسات مجتمعها المدني بحيث جلبت كل هذا الحقد الاسود ضدها”.

وتابع: “جوابي بكل وضوح ان ذنب الكويت كان فقط نجاح حكومتها في اصعب معضله يواجهها العالم وثقة شعبها بنظامه. يامال الوهم ..انقلعوا”.

وأثار “الحمد” غضب الكويتيين بعدما نشر تغريدةً قال فيها إن “مشكلة الكويت انها تعيش على أمجاد الماضي ما قبل الغزو، أمجاد دستور عبدالله السالم، وبرلمانات ما قبل ١٩٨٥، ونجومية عبدالحسين عبدالرضى، ولكن كل ذلك انتهى”.

وأضاف الكاتب السعودي أن “كويت اليوم غارقة في مشاكل الفساد، وان الجيل الجديد لا يعي ذلك، ولكن درة الخليج التي كانت لم تعد”.

أما مستشار محمد بن زايد، الأكاديمي الإماراتي عبدالخالق عبدالله فقال في تغريدةٍ خبيثة: “هل هناك علاقة بين انتشار الفساد في الكويت وتراجع النموذج الكويتي وتغلغل الاخوان في مفاصل الدولة ومجلس الامة وصعود نفوذهم في المجتمع الكويتي؟”.

واستغرب مغرّدون الهجوم المتزامن بين عبدالخالق عبدالله وتركي الحمد على دولة الكويت واتهامها بالفساد، مشيرين إلى أنّ هجمومها لا يتمّ إلا بتعليماتٍ عليا من بلديهما .

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. Mohammedfadhil يقول

    ما على الكلاب الا النباح،،،عبدالخالق عبدالله ليش ما ترجع إلى أصلك فارس بدل ما تتهجم، على العرب ، يا صلخ،،،،

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.