الأقسام: حياتنا

كورونا جعلت الفنانات يوظبن على الصلاة.. شيرين عبدالوهاب تخشع في صلاتها وحليمة بولند تحفظ القرآن

أكدت المطربة المصرية شيرين عبد الوهاب أنها تشعر بالمتعة في صلاتها أكثر من أي سفرية أو أي سهرة، مشيرة إلى مواظبتها أداء الصلوات في فترة العزل الصحي، ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي .

وشكرت شيرين الظروف التي أجبرتها على البقاء داخل منزلها في الفترة الماضية لأنها صارت أقرب من ابنتيها وعائلتها.

وفي سلسلة من التغريدات عبر حسابها على موقع “تويتر” قالت شيرين: “أنا بشكر الظروف اللي إحنا فيها بالرغم من قسوتها عشان نقعد في البيت ونقرب من أهالينا ونشوف ولادنا. أنا ما بحبش أتكلم عن صلاتي عشان دي حاجة بيني وبين ربنا بس أنا حاسة إن الناس اتغيرت، الحاجة الحلوة اللي فيهم ابتدت تطلع وأولهم أنا”.

وأضافت: “ساعات لما كنت بصلي كنت بحس إني بعمل الواجب أو أسرح في أنا هعمل غداء إيه النهارده، بس الواحد لما بيقف قدام ربنا ويركز في الكلام إلي بنقوله زي ما بنقول في الفاتحة “الرحمن الرحيم” هو فعلا رحمن وحنين وأحلى حاجة في الدنيا”.

وتابعت: “زمان كنت بقول الآيات وأنا مش بركز فيها دلوقتي وأنا بركز في الآيات لآخرها بحس إن ربنا بيشفيني وبيداوي كل حاجة حاسة بيها، أنا بقول ده ومش خايفة من التعليقات اللي هتيجي”.

واختتمت تغريداتها قائلة: “أنا نفسي كله يحس الإحساس اللي كنت حاساه وأنا بصلي صلاة المغرب والسنة، متعة تانية أحلى من أي سفرية أو أي سهرة. ربنا يثبتنا ويعدينا من إلي إحنا فيه ويارب ما نتغيرش ونفتكر اللي إحنا فيه دلوقتي”.

ولم تكن هي الوحيدة التي تحدثت عن الصلاة، بل أثارت الإعلامية الكويتية سخرية نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما نشرت فيديو عبر “سناب شات”، وهي تنصح مُتابعيها بالمواظبة على قراءة القرآن.

وعلقت حليمة بولند على المقطع قائلة: “راحة البال قصة لن يفهمها تاركو الصلاة”.

وظهرت في المقطع وهي تُمسك أجزاءً من القرآن وتنصح مُتابعيها قائلة: “من أول جزء قلنا بنبدأ مع بعض، يوم تنسون ويوم تلهون ويوم تغفلون، خاصة مع حوسة الأطفال، بس لا نغفل عن قراءة القرآن ونخليها شيء أساسي ودائم ويومي”.

استعرض التعليقات

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked*