هل للأمر علاقة بـ”كورونا” أم “شهر رمضان”.. سلطان عُمان يصدر عفواً عن المئات من السجناء

5

أصدر السلطان ، اليوم الأربعاء، عفواً شاملاً عن “599” سجيناً  بينهم “336” أجنبياً. وفق ما ذكرت وكالة الانباء العمانية.

ولم تذكر التغريدة إن كان العفو له صلة بتفشي فيروس كورونا أم قرب الذي يبدأ في وقت لاحق من الشهر الجاري. حسب ما قالت “رويترز”.

وكانت وكالة الأنباء العُمانية الرسمية أفادت بأن ، أجرى عدة اتصالات هاتفية بعدد من زعماء الدول بينهم أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

أقرأ أيضاً: مفتي تونس يصدر فتوى عاجلة: تجوز صلاة الجنازة على ضحايا كورونا بشخص واحد وهذا ما يجب عليكم فعله…

وذكرت الوكالة الرسمية في بيانها أن السلطان هيثم بن طارق، تبادل الاتصالات الهاتفية، مع كل من الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة ، والشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر، وحمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين ودولة نارندرا مودي رئيس وزراء جمهورية الهند.

وأعرب الزعماء خلال الاتصالات الهاتفية عن خالص تمنياتهم للسلطان بموفور الصحة والسعادة ومديد العمر وللشعب العماني كل التقدم والرقي والازدهار.

كما بادلهم السلطان هيثم خالص المشاعر الودّية والتمنيات الطيبة لهم بوافر الصحة والهناء والعمر المديد ولشعوب دولهم اطراد الرقي والتقدم والنماء.

و تم خلال الاتصالات الهاتفية استعراض علاقات التعاون القائمة بين السلطنة ودولهم، والجهود المبذولة على مختلف الصّعد في التصدي لانتشار جائحة والتخفيف من آثاره على البشرية.

ودعا السلطان هيثم بحسب الوكالة، الله تعالى أن يرفع شرّ هذه الجائحة ويقي العالم أجمع من الأوبئة والأسقام”.

وفي سياق أصدر السلطان هيثم بن طارق 5 مراسيم سلطانية سامية.

وجاءت المراسيم كالتالي:

– مرسوم سلطاني رقم (44/2020) بالموافقة على انضمام للاتفاقية الدولية لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري

– مرسوم سلطاني رقم (45/2020) بالموافقة على انضمام سلطنة عمان إلى اتفاقية مناهضة التعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية او اللإنسانية أو المهينة

– مرسوم سلطاني رقم (46/2020) بالموافقة على انضمام سلطنة عمان إلى العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية

– مرسوم سلطاني رقم (47/2020) بالتصديق على اتفاقية بين حكومة سلطنة عمان وحكومة جمهورية الهند حول الاعفاء المتبادل من التأشيرة لحاملي الجوازات الدبلوماسية والخاصة والخدمة والرسمية

– مرسوم سلطاني رقم (48/2020) بتعديل بعض أحكام المرسوم السلطاني رقم29/2019 الخاص بتعيين أعضاء اللجنة العمانية لحقوق الانسان، وتعيين خالد بن أحمد بن سعيد السعدي عضوًا باللجنة، ليحل محل ( الوارد اسمه في البند الثالث من المرسوم السلطاني ٢٩/٢٠١٩ ) خالد بن يحيى بن محمد الفرعي.

هذا وأعلنت وزارة الصحة العمانية اليوم، الثلاثاء، عن تسجيل 40 حالة إصابة جديدة بمرض فيروس كورونا المستحدث ( كوفيد 19 ) في السلطنة .

وبذلك يصبح العدد الكلّي لحالات الإصابة المسجلة في سلطنة عمان 371 حالة بالإضافة إلى حالتي وفاة.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا
  1. هزاب يقول

    لا هذا ولا ذاك ! هععععع ! عدد المساجين والموقوفين في سجون ومعتقلات مسقط وعمان بالآلاف! المفرج عنهم 599 الاجانب منهم 336 شخصا! أي أكثر من النصف! خخخخخخ يعني أكثر من النصف ! وقبلها في فبراير الماضي صدر عفوا عن 282 سجينا 123 أجنبيا ! خخخخخخخخخخ! الاهتمام على الأجانب ! والخوف من تحمل مسؤولية اصابتهم بسوء وهؤلاء الاجانب ما هم إلا جلهم من الهند ! في الأغلب الأعم ! هاهاهاهاها! أما المواطن حسابنا معاه غير ! الانظمة الخليجية الفاسدة ما تفكر أبدا في المواطن ولا تهمه حالته ! بس الدول المجاورة هي التي تضغط على هذي الأنظمة التي بإذن الله بتلفظ أنفاسها الأخيرة قريبا جدا! لو كان هذي الأنظمة تملك ذرة مسؤولية ورحمة لأفرجت عن المساجين أول ما تفشى فيروس كورونا ! بس القصد هو تلميع الصورة أمام العالم خاصة إن الضغوط كبيرة هاليومين على نظام مسقط وعمان ! وقبل يوم الحاكم أصدر مراسيم تتعلق بحقوق الإنسان والسجون والاختفاء القسري ةوالإنضمام لإتفاقيا عالمية بذلك! ما عاد بتنفع مثل هذي الحركات! النهاية قريبة جدا!

  2. أمير الخليج يقول

    سليطين ما يمون على الوزرة إللي لابسها
    لا يختلف وضع الحريات وحقوق الإنسان في عُمان كثيراً عن الحال في العالم العربي ، فالدول العربية لا تشترك في أمر قدر اشتراكها في التضييق على هامش الحريات ومصادرة الحقوق و ملاحقة الناشطين الحقوقيين والسياسيين .

  3. على أحمد يقول

    جزاه الله خير الجزاء سلطاننا هيثم.. والحمد لله على نعمه الامن والامان يالي غيرنا يحلم فيها.. موووووووووووو قهرررررررر يالحاسدين خخخخ

  4. على أحمد يقول

    لا يوجد فيروس سوى السلطان وحاشيته
    الفيروس الجديد القديم الذي ضرب مسقط وعمان هو بالفعل موجود وهو مرض معروف تملق الذباب المسقطي العماني لحكومته وتغيير وتزييف الحقائق لمصلحة الحكومة ضد الشعب الفقير المديون المفلس البائس! هي عبودية للذباب والبعوض المسقطي العماني ! للأجهزة الأمنية والمخابراتية المسقطية الخائنة والعميلة والمخترقة ! والدواء الناجع والناجح لها هو الثورة الشعبية لفقراء الشعب ! وسلم لي على صحار !

  5. على أحمد يقول

    سير كمل غسيل المراجل هزوبه ليطردك معزبك هههه.. بغل ما تفهم خخخخ

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.