الأقسام: الهدهد

حملة واسعة في سلطنة عمان لتأجيل الأقساط لـ6 أشهر .. فهل يستجيب البنك المركزي؟

شارك آلاف العُمانيين في وسم تصدّر قائمة الترند في السلطنة تحت عنوان () لمطالبة البنوك العُمانية بتأجيل الأقساط في ظل أزمة فيروس التي تؤثر على السلطنة كباقي دول العالم.

وطالب المغرّدون العُمانيون الايعاز الى البنوك بتأجيل الأقساط لمدة ٦ شهور خاصةً اقساط القروض الشخصية والسكنية، وكذلك تجميد الفوائد والارباح.

وناشد آخرون السلطان هيثم بن طارق بالتدخل شخصياً في هذه القضية خاصةً في ظل الظروف الراهنة .

الباحث في مكتب الإفتاء بوزارة الشؤون الدينيَّة العُمانية، الشيخ ابراهيم الصوافي، شارك بالتعليق على الوسم قائلاً: “#معا_لتاجيل_اقساط_البنوك من غير أن تزيد البنوك شيئا مقابل التأخير، لأن الذي يحدث الآن أن عددا من البنوك جالسة تتواصل مع عملائها وتبين لهم أن البنك راعى ظروفهم!! وأجّل الأقساط!! والحقيقة أنه لم يراع!! وإنما استغل ظروفهم، فزاد عليهم في مبلغ القرض. وهناك فرق بين: راعى/ واستغل!”.

وقال خالد المعولي رئيس مجلس الشورى العماني إنه تم رفع مقترح للبنك المركزي لتأجيل الأقساط.

والثلاثاء، أعلنت وزارة الصحة العُمانية عن تسجيل (٤٠)إصابة جديدة بمرض فيروس كورونا (كوفيد19) وبذلك يصبح العدد الكلّي للحالات المسجلة في السلطنة (٣٧١) حالة وعدد الوفيات (٢).

استعرض التعليقات

  • نعم لتأجيل الأقساط ٣ أشهر ممايجلب الخير للوطن والمواطنين بدون ضرر اقتصادي للجميع والأمر متروك للدولة بدون ضغوط

  • ننتظر تعليقات بعض المرتزقه والشحاتين أمثال هزاب و سوق الطويل - كريتر-عدن بما تنطق به ألسنتهم الذين يدافعون عن معزبينهم وهم يتكلمون بلسان معزبهم

    • خخخخخخههخ الله يديم الرزق دووم نترزق على يد معزبنا ما كلين من خيره تراني شحات ومرتزق

  • لا يوجد فايروس سوى السلطان وحاشيته والمطبلين لهم
    الفيروس الجديد القديم الذي ضرب مسقط وعمان هو بالفعل موجود وهو مرض معروف تملق الذباب المسقطي العماني لحكومته وتغيير وتزييف الحقائق لمصلحة الحكومة ضد الشعب الفقير المديون المفلس البائس! هي عبودية للذباب والبعوض المسقطي العماني ! للأجهزة الأمنية والمخابراتية المسقطية الخائنة والعميلة والمخترقة ! والدواء الناجع والناجح لها هو الثورة الشعبية لفقراء الشعب ! وسلم لي على صحار !

  • لو في حكومتكم خير لكانت أعفتكم من أول يوم مات فيها الهالك! لا تتوقعوا حد يعطيكم وجه يا فقراء عمان 1 من غير هذي البنوك والأرباح الربوية ما كانت لا العائلة المالكة ولا الوزراء ولا الوكلاء والشيوخ ورجال الأعمال والتجار عندهم بيسة واحدة! ولا حد يعبركم! تتذكروا صحار! خخخخخ1 هي الحل!

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked*