حالة رعب تصيب النظام المصري.. السيسي يحظر تصدير أكياس حفظ جثث الموتى والصابون لمدة 3 أشهر!

0

كشفت وسائل إعلام مصرية، عن قرار يقضي بحظر تصدير حفظ الجثث، وسبعة عشر صنفاً طبياً وقائياً، وذلك بسبب تفشي على نطاق واسع في مصر والعالم.

وأوضحت الوسائل، أن قطاع الاتفاقيات والتجارة الخارجية بوزارة الصناعة، أصدر قراراً بحظر تصدر 18 صنف طبي، إلى جانب وقف تصدير نظارات البلاستيك، والفيس شيلد البلاستيك، وأكياس حفظ الجثث، والبدلة البلاستيك الواقية البيضاء والصفراء، والكحول الإيثيلى بأنواعه، والصابون ومحضرات غسيل الجلد والبشرة السائل والكريم، والكلور.

كما وقررت السلطات المصرية، حظر تصدير جميع المطهرات والبوت كوزلوك، والمناديل الورقية والمبللة، وأكياس النفايات الطبية الحمراء البلاستيك، والجوانتيات اللاتكس والمعقمة، والكمامات، والترمومتر الطبي بأنواعه، وملابس الوقاية الطبية جميعها، وخافض اللسان الخشبي.

وفي السياق، قال رئيس شركة الترا ميد للمستلزمات الطبية، شادي العجار، إن القرار يمتد لثلاثة أشهر، موضحاً أن الشركات المرتبطة بعقود تصدير ستلجأ إلى إرفاق قرار الوزارة وإرساله إلى الموردين، الأمر الذي سيعفيهم من غرامات تأخير التوريد.

يأتي ذلك بعد عدة أسابيع من اصدار وزير التجارة والصناعة، نفين جامع، قرارين يقضيان وقف تصدير الماسكات الجراحية “كمامات” ومستلزمات الوقاية من العدوى والكحول بجميع أنواعه ومشتقاته وذلك لمدة ثلاثة أشهر.

يذكر أن السلطات المصرية تتهم بإخفاء الأعداد الحقيقية للمصابين بفيروس كورونا في مصر، كما تتكتم على تفشي الفيروس في صفوف الجيش المصري، الأمر الذي فضحه وفاة ثلاث لواءات بالجيش.

وحسب دراسة كندية، فإن الوفيات والمصابين بفيروس كورونا في مصر يقدرون بعشرات الآلاف، الأمر الذي تنفيه السلطات المصرية موجهةً اتهامات لمعدي الدراسة.

وتشير وسائل إعلام عربية ودولية، إلى أن أعداد المصابين بفيروس كورونا في مصر خيالية، وأن عدد من قيادات الجيش والرئاسة المصرية وضعوا بالحجر الصحي بسبب الفيروس.

هذا وسجلت مصر أعلى نسبة إصابة بفيروس كورونا المستجد بيوم واحد، أمس الأربعاء، وذلك بعد الإعلان عن إصابة 69 شخصا، إلى جانب 6 وفيات.

وأكدت وزيرة الصحة المصرية، هالة زايد، أن بلادها سجلت 69 حالة جديدة مصابة بكورونا، ليبلغ إجمالي عدد الحالات المسجلة في مصر 779 إصابة.

وسجلت مصر 6 وفيات جديدة جراء هذا الفيروس الأربعاء، ليصل إجمالي عدد الوفيات في البلاد 52 حالة، وفقا لما ذكرته زايد في الإحاطة اليومية، وفق الإحصائيات الرسمية.

وأما على صعيد حالات الشفاء، فسجلت مصر شفاء 22 حالة وخروجها من المستشفى ليبلغ إجمالي عدد المتعافين من المرض 179 حالة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.