الأقسام: الهدهد

كاتب سعودي يتمنى الصحة والعافية لـ”قاتل الفلسطينيين” وشعبه بعد الأنباء عن إصابته بـ”كورونا”!

عبر الإعلامي السعودي “المُطبل”، عبد الحميد الغبين، رئيس مركز السياسي للدراسات، عن أمنياته بالصحة والعافية لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وشعبه، وذلك بعد أنباء إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وقال الغبين، في تغريدة له على تويتر، رصدتها “وطن”: “حسب المعلومات المؤكدة أن نتنياهو وأسرته الكريمة لم يصابوا بكرونا بعد إصابة أحد مساعديه، المؤسف أن هناك من يدعو له وإلى أسرته بأن يهلكون بوباء كرونا”. في إشارة إلى الناشط الفلسطيني أدهم أبو سلمية الذي تمنى أن لا يخرج نتنياهو من الحجر الصحي سالماً.

ولم يعجب الغبين تغريدة أبو سلمية فانتقده تحت غطاء الدين- كما قال- “ديننا الحنيف لا يتمنى الهلاك في الأوبئة أو غيرها لأحد، تمنياتنا بالصحة والعافية لشعب ”.

وأثارت التغريدة غضب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي الذين عبروا عن رفضهم لما نشره الكاتب السعودي، ورد عليه محمد البدر قائلاً: “أي دين فيهم قصدك، ديننا يتمنى الموت لمن يقتل المسلمين بغير حق، أو عندك دين غير دين سيدنا محمد”.

وغرد محمد حسن رداً على الإعلامي السعودي بالقول: “ممكن تعرفنا على دينك الحنيف”.

وقال سيفان الخليفي: “الشماتة في أهل الكفر والشرك فيما يصيبهم من البلاء جائزة قال تعالى (قل هل تربصون بنا إلا إحدى الحسنيين ونحن نتربص بكم أن يصيبكم الله بعذاب من عنده أو بأيدينا فتربصوا إنا معكم متربصون)”.

ورد عليه المغرد عبد الله الحضرمي: ” قنت النبي صلى الله عليه وسلم شهرا يدعو على أحياء من العرب غدروا ببعض الصحابة فكيف بمن يغتصب أولى القبلتين وثالث الحرمين ويسوم اهلها سوء العذاب “لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِّلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُود”، اللهم عليك بهم وبمن والاهم”.

وهاجم المغرد فارس الكاتب السعودي قائلاً: “يهودي بيدعم يهودي عادي الوضع يبيله قهوه نعدل المزاج”.

يذكر أن عدد من الكتاب والمقربين من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان يدعون مراراً عبر منصاتهم الإعلامية ووسائل التواصل الاجتماعي للتقارب مع إسرائيل وإقامة علاقات دبلوماسية رسمية معها.

وألمح أكثر من مرة رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو على وجود علاقات مع والإمارات، فيما جرى الحديث مؤخراً عن ترتيبات لعقد لقاء بين محمد بن سلمان ونتنياهو في القاهرة، الأمر الذي أجله تفشي وباء كوورنا.

وأمس الاثنين، قرر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الدخول للحجر الصحي مع طاقمه المقرب، حتى الانتهاء من الفحوصات الطبية، إثر مخالطته مع مصابة بفيروس (كورونا).

وقال مكتب نتنياهو، في بيان: إنه “ولإزالة الشكوك، فقد قرر نتنياهو، دخوله مع طاقمه للحجر الصحي إلى حين الانتهاء من التحاليل الطبية، بينما ستقرر وزارة الصحة، وطبيب نتنياهو الخاص، موعد انتهاء الحجر الصحي”.

وجاء ذلك، بعد أن تبين أن مستشارة رئيس الحكومة لشؤون (الحريديم) و(كنيست)، ريفكا بالوخ، مصابة بفيروس (كورونا)، وتواجدت في الأيام القليلة الماضية على مقربة من رئيس الوزراء، ومستشاريه، وبعض الوزراء، فإن نتنياهو سيخضع للعزل الصحي لمدة أسبوع.

ولاحقاً، قال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إن الفحوصات الطبية، التي خضع لها رئيس الوزراء نتنياهو وأفراد عائلته، والطاقم المقرب منه، تشير إلى أنهم لم يصابوا بفيروس (كورونا).

استعرض التعليقات

  • تعاليم ديننا الحنيف بتقول يا غبي ان اتمنى لك شخصيا يا صرصور
    ان تهلك سؤ هلاك وان يبتليك الله بما ابتلي به بني اسرائيل
    اتفوه على ذقنك وشاربك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked*