الأقسام: الهدهد

ستستيقظ السعودية يوماً ما.. عميد قطري متقاعد يفضح عيال زايد ويكشف أسراراً خطيرة عن “رأس الأفعى”

كشف العميد السابق في المخابرات القطرية، ، أسراراً خطيرة حول دور الإمارات التي اعتبرها “رأس الأفعى” في اليمن وتخليها عن السعودية.

وتطرق السليطي في سلسلة تغريدات رصدتها “وطن”، للدور الإماراتي بقيادة ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، معتبراً أنه يورط حليفته السعودية باليمن بينما هو يلعب على الحبلين.

وقال السليطي العميد المتقاعد.. “لماذا يركز الحوثي ضرباته وصواريخه فقط على السعودية مع أن رأس الافعى لم يستهدف، وأجزم بأن السعوديين سوف يصحون يوماً ويكتشفون بأن #شيطان_العرب هو العدو الذي يلعب على الحبلين”.

وأضاف السليطي: “لنا في سوريا وعلاقته بها هي المثال، وإذا أراد الحوثي الانتصار فأبوظبي هي الطريق”.

وفي تغريدة أخرى، قال السليطي: “الحوثي_رثع_في_الرياض وترك أبوظبي المحرك الرئيسي للحرب على اليمن، إذا لم يستهدف الحوثي ابوظبي فهو متخاذل مع نظام الإمارات ضد السعودية”.

وتابع السليطي: “موضوعك في ابوظبي يا الحوثي وليس في السعودية هذه الدولة الكرتونية وبإرسال وجبة واحدة (مقلقل) راح يجيك عيال!!!!  يبوسون رجلك !!إلا اذا كنت على توافق معاهم وتحصل على دعم منهم فهذه قضية فيها نظر”.

وأكد المتحدث الإعلامي باسم الدفاع المدني السعودي بمنطقة الرياض، المقدم محمد الحمادي، إصابة مدنيين اثنين بجروح طفيفة في العاصمة جراء تناثر شظايا صاروخ يمني تم اعتراضه وإسقاطه الليلة الماضية.

وقال الحمادي، إن فرق الدفاع المدني بمدينة الرياض، “باشرت حادث سقوط شظايا صاروخ باليستي بعد اعتراضه وتدميره، تم إطلاقه باتجاه العاصمة الرياض”.

وأضاف: تناثرت شظايا هذا الصاروخ على أحياء سكنية في مواقع متفرقة، ما تسبب بسقوط إحدى الشظايا وإصابة مدنيين اثنين إصابات طفيفة، وتم التعامل مع الحادث وفق الإجراءات والخطط المعدة لذلك.

وفي ذات السياق، قال تركي المالكي، المتحدث باسم التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن، إن الدفاعات الجوية السعودية اعترضت صاروخين باليستيين ليل السبت أطلقهما المسلحون الحوثيون اليمنيون صوب العاصمة الرياض ومدينة جازان في جنوب المملكة.

وقال المالكي في بيان إنه لم يتم تسجيل أي خسائر في الأرواح حتى إصدار البيان، لكنه أضاف أن اعتراض الصاروخين تسبب في سقوط بعض الشظايا على بعض الأحياء السكنية بالمدينتين.

استعرض التعليقات

  • رمتني بدائها وانسلت
    عندما يتكلم السليطي والقطريين عن الوفاء والغدر

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked*