قطر تعلم محاصريها أخلاق الكبار.. هذا ما فعلته مع بحرينيين باعهم ملك البحرين المرعوب من كورونا

1

في لفتة إنسانية لاقت إشادة واسعة من قبل النشطاء على مواقع التواصل، استقبلت قطر 31 مواطنا بحرينيا قادمين من إيران وفتحت لهم ابواب الرعاية والخدمات بعدما رفضت دولتهم المشاركة بحصار قطر استقبالهم بزعم الخوف من .

وفي هذا السياق وصل 31 مواطنا بحرينيا إلى مطار حمد الدولي على متن رحلة الخطوط الجوية القطرية القادمة من إيران.

وبما إن مملكة البحرين لا تسمح بعبور الطائرات التجارية القطرية، تواصل مسؤولون قطريون مع نظرائهم في البحرين للاستفسار عن الطريقة المثلى لعودة البحرينيين إلى وطنهم آمنين.

وقال مكتب الاتصال الحكومي في بيان عبر موقعه الإلكتروني مساء اليوم السبت: عرضت دولة قطر على الحكومة البحرينية أن يغادر الأشقاء إلى وطنهم على متن طائرة خاصة، دون أن تتحمل مملكة البحرين أو الأفراد المعنيون تكاليف الرحلة، ولكن السلطات البحرينية رفضت هذا الخيار.

وأضاف: وبما أن صحة وسلامة الجميع في قطر وحول العالم هي أولوية قصوى في هذه الأوضاع الصعبة، قامت وزارة الصحة العامة في دولة قطر بإجراء فحص كورونا (كوفيد_19) المستجد للأشقاء البحرينيين القادمين من إيران، وإدخالهم أحد الفنادق المخصصة للحجر الصحي لمدة أسبوعين، على أن تتحمل دولة قطر تكلفة إقامتهم وعلاجهم”

وقال: “نأمل أن تسهل السلطات البحرينية بنهاية الأسبوعين الإجراءات لعودة الأشقاء البحرينيين إلى وطنهم، وإن لم تفعل، فإن دولة قطر على استعداد لاستضافتهم لمدة أطول وتوفير العناية اللازمة لهم.”

من جانبه علق الكاتب القطري المعروف عبدالله العذبة، رئيس تحرير صحيفة “العرب” القطرية بقوله:”رغم اشتراك نظام #البحرين في #حصار_قطر.. دولة #قطر بقيادة الأمير الكريم #تميم_بن_حمد، تستضيف مواطنين بحرينيين وتمد يد العون لهم بعد رفض نظام بلادهم استقبالهم بزعم الخوف من كورونا.”

وفي سياق آخر  أعلنت وزارة الصحة القطرية اليوم، السبت، عن أول حالة وفاة بفيروس كورونا في قطر.

الوزارة أوضحت أن حالة الوفاة نتيجة الفيروس تعود لمقيم من جمهورية بنغلاديش الشعبية يبلغ من العمر 57 عاما وكان يعاني من أمراض مزمنة.

وأفادت الوزارة بأن المتوفى كان قد تم إدخاله الى العناية المركزة فور تشخيصه بالمرض بتاريخ 16 مارس الجاري، وتم توفير العلاج والرعاية الطبية اللازمة له فور دخوله المستشفى.

وأعلنت وزارة الصحة القطرية عن تسجيل 28 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا () اليوم وحالتين تماثلتا للشفاء من المرض.

وأكدت وزارة الصحة العامة أنها مستمرة في توسيع دوائر البحث والتقصي واجراء الفحوصات اللازمة لكافة المواطنين القادمين من السفر، إضافة إلى جميع الأفراد المخالطين للحالات المصابة.

كما نوهت الوزارة بأن مركز الاتصال الخاص بفيروس كورونا (كوفيد 19) في وزارة الصحة العامة يتلقى أي بلاغات أو استفسارات تتعلق بالفيروس على مدار الساعة على رقم الاتصال المجاني 16000.

هذا وبلغت حالات الإصابة بفيروس كورونا والمسجلة رسميا على مستوى العالم 600 ألف حالة، وفقا لإحصاء وكالة فرانس برس، السبت.

قد يعجبك ايضا
  1. اصلي والله يقول

    كفو عليكم والله.. المشكلة ليست كورونا انما المشكلة الحقيقية كلاً عارفها.. كورونا مجرد نتيجة وتحصيل حاصل راح ضحاياها الكثير فقط بسبب المشكلة الأم والمشكلة الأقوى وماظنيت احد يجهلها.. ولو انحلت المشكلة الرئيسية الرآسية التعصبية
    الوبائية حقيقة راح تنحل باقي نتائجها وحواصلها..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.