باحثة عُمانية تروي تجربتها في العزل الذاتي وتوجه هذه النصائح الهامة للجميع

4

تحدّثت الباحثة الأكاديمية والناشطة المدنية العُمانية د.عهود البلوشي عن تجربتها في العزل الذاتي المنزلي لابنتها المبتعثة القادمة من المملكة المتحدة.

وقالت “البلوشي” في تغريدات بـ”تويتر” إن التجربة وإن كانت فكرتها بسيطة ظاهرياً إلا أنها تتطلب ترتيبات معينة أهمها الانضباط والجدية خاصة عندما يتعلق العزل بمن اشتقنا لعودتهم بعد غياب طويل.

وشاركت “البلوشي” متابعيها جملة من النقاط حول العزل المنزلي:

١) تجهيز غرفة منفصلة وإن أمكن مع دورة مياه منفصلة.
٢)توفير الكمامات والقفازات ومواد التعقيم الذاتي.
٣)توفير رشاش معقم للاسطح مع ورق للمسح حيث يقوم الشخص المعزول بتنظيف غرفته ودورة المياه.
٤)تعقيم شنط السفر فور الوصول.
٥)ضرورة عدم دخول أي شخص لغرفة العزل.
٦)تقديم الطعام بشكل منفصل وفي صحون وأكواب قابلة للرمي.
٧)توفير كمية مياه كافية داخل غرفة العزل.
٨)تجهيز مكان مناسب للدراسة.
٩)عدم مغادرة غرفة العزل إلا للضرورة.
١٠)توفير أكياس لوضع الملابس المستعملة مع ربطها.

وأشارت إلى انه لصعوبة بقاء الشخص المعزول طوال اليوم في عزلة تامة، نصحت باتخاذ الاحتياطات التالية عند الجلوس مع بقية أفراد الأسرة:

١) ارتداء كمامة الوجه والقفازات الطبية.
٢)الجلوس على بعد مترين من الآخرين.
٣)تعقيم المكان الذي تم الجلوس عليه أو لمسه من قبل المعزول.

ولفتت الى أهمية رفع مناعة الجسم للمعزول وبقية أفراد الأسرة باستخدام العلاجات التي ينصح بها كمزيج الكركم والزنجبيل والليمون والعسل وأيضاَ مزيج عصير البصل مع العسل.

وشددت على ضرورة منع الزيارات والاكتفاء بالتواصل الرقمي خاصة مع الأطفال والكبار في السن والمصابين بأمراض مزمنة.

وردّت “البلوشي” على عدة استفسارات بخصوص احتياطات السفر والاستقبال، ونصحت بـ:

١) من المهم ان يلبس المسافر كمامة للوجه وقفازات لليدين يتم تغييرها حسب طول مدة الرحلة، مع وجود معقم لليدين وترك مسافة كافية بينه والآخرين.
٢) من المهم أن يلبس المستقبل كمامة وقفازات مع تعقيم حقيبة السفر بمحلول وتغيير القفازات.
٣) أيضا مهم عدم لمس القادم من السفر.
٤) عند الوصول للمنزل ضرورة تغيير ملابس السفر ووضعها في كيس مع أحكام الربط.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا
4 تعليقات
  1. هزاب يقول

    خخخخخخخخخخخ! مسقط وعمان ! دوما تبحث عن الشهرة! طيب هذي تجربة شخصية ولا فيها أية شيء جديد إلا الهذر والهذيان! والكلام ممل ومكرر في كل الفضاء الإلكتروني! هاهاها! طيب كيف لو مثل هذي الأشكال اكتشفت اللقاح للمرض؟ هعععععععع! صراحة العلم توأمه التواضع! والإنجاز توأم الصمت! والإناء الفارغ يصدر منه أصوات كثيرة! خخخخخخخخخ! مع مسقط وعمان مش هتغمض عينيك! خخخخخ

    1. عماني وافتخر يقول

      أشكر ربك انه عمان الفخر دار الاصاله والقمم عطتك نبذه من تجربتنا عشان مايصيبك هذا المرض بس عمرها الحيوانات ماتسمع الكلام وكله وقتها عند زباله

  2. على أحمد يقول

    مسقط وعمان مثل ما تقول يا بغل غنيه عن شهادتك انته يا بياع الشاورما.. الحمد لله بلد يشهد له التاريخ وكل العالم يعرف من هيه عمان بلد السلم والأمان. وانته يا بغل كمل نومك ولا تنسى تشرب حليب الكلاب لأنك كلب تنبح من بعيد هههههههه.. موت بغيظك وطززززززززز

  3. هزاب يقول

    الحيوان والكلب وخاصة الكلب فيه صفتين لا تتوفر في المهرولين والمنبطحين والمطبعين! وهي الأمانة والوفاء! وبياع الشاورما اكيد منهة شريفة ومربحة والأهم أفضل من شحت الرز في الامارات سابقا وفي إيران حاليا وهي مهنتكم الأولى إلى أن يثبت العكس! خخخخخخخخخ! خلي أصالتك وعراقتك وهيبتك والسلام والامان في مؤخرتك! وبالطبع كل ذلك ما يؤكلك عيش! خخخخخخ1 وبعد 50 سنة هذي هي حالكم ! وأبشر القادم أسوأ ! الهالك راح والحالي عطاكم طاف! هاهاهاها

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.