الأقسام: الهدهد

كورونا يحاصر السعودية والإمارات.. عُزلة تامة إجبارية وإجراء عاجل يخص أنشطة عسكرية

فرض فيروس كورونا القاتل حصارا تاما على السعودية والإمارات وشل مظاهر الحياة داخل الدولتين، بعد إلغاء المملكة العمرة والزيارات للحرمين المدني والمكي وإعلان الإمارات هي الأخرى تعليق الدراسة بكافات المؤسسات التعليمية الحكومية والخاصة، ما أثار شكوكا واسعة حول الأرقام الرسمية المعلنة عن المصابين في الدولتين.

تعليق أنشطة عسكرية بالإمارات

وفي هذا السياق أوقفت الإمارات تدريبات عسكرية لمجندي الخدمة الوطنية والاحتياطية، احترازياً من فيروس كورونا.

وذكرت صحيفة “البيان” أن الهيئة المعنية أوضحت أن القرار جاء تماشياً مع الإجراءات الاحترازية التي تتخذها دولة الإمارات في مواجهة فيروس “كورونا” المستجد.

وفي وقت سابق، أهابت وزارة الصحة ووقاية المجتمع بالمواطنين والمقيمين ضرورة تجنب السفر، نظراً لتفشي الفيروس في دول عدة، ويصل عدد الإصابات بـ”كورونا” في الامارات إلى 28.

ارتفاع أعداد المصابين في السعودية

من جانبها أعلنت وزارة الصحة السعودية، الخميس، تسجيل 3 حالات جديدة مصابة بفيروس “كورونا” الجديد، ليرتفع العدد الكلي للمصابين في البلاد إلى 5.

وأوضح بيان للوزارة، نشرته وكالة الأنباء السعودية “واس”، أن “نتائج مخبرية أكدت إصابة زوجين بفيروس كورونا الجديد حيث كان الزوج قادما من إيران عبر الكويت، ولم يفصح عند المنفذ السعودي عن وجوده في إيران، ونقل العدوى لزوجته”.

وأضاف: “كما كشفت النتائج المخبرية عن إيجابية عينة أخرى لمواطن قادم من إيران عبر مملكة البحرين ومرافق في نفس المركبة للحالة الأولى والثانية المعلن عنهما سابقا”.

وتابع البيان: “يصبح المجموع حتى اليوم خمس حالات، جميعها كان مصدر العدوى من إيران”.

شلل تام في السعودية والإمارات

والأربعاء، أعلنت السعودية تعليق أداء العمرة على المواطنين والمقيمين فيها، حتى إشعار آخر، كإحدى أدوات منع تفشي فيروس “كورونا” الجديد.

وفي وقت سابق، قررت المملكة أيضا تعليق الدخول بالتأشيرات السياحية للقادمين من الدول التي يشكل انتشار فيروس كورونا الجديد منها خطرا.

وقبل يومين أعلنت وزارة التربية والتعليم في الإمارات عن تعطيل جميع طلبة المدارس ومؤسسات التعليم العالي الحكومية والخاصة كافة على مستوى الدولة بدءاً من الأحد القادم، ولمدة 4 أسابيع.

وظهر الفيروس في الصين، لأول مرة في 12 ديسمبر 2019، بمدينة ووهان (وسط)، إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف يناير الماضي.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية، في وقت سابق، حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس، الذي انتشر لاحقا في عدة بلدان، ما تسبب في حالة رعب سادت العالم أجمع.

استعرض التعليقات

  • هذا من كثر الدياثه والله والجرارة والدعارة وزغب عصابات العبيد كخخخخخخخخ اللي روايحها ازكمت الأنوف..

  • وين هزاب وسوق الطويل-كريتر-عدن من هذا المقال ولا إذا كان يخص معزبهم ما يعلقو على المقال

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked*