“شاهد” الصورة التي هزت العالم.. قاتل المسلمين في الهند يلتقط سيلفي ووزراء ابن زايد خلفي!

1

تداول ناشطون إماراتيون، صورة أثارت سخرية واسعة، لرئيس وزراء الهند ناريندرا مودي مع وزير الدولة للشؤون الخارجية في الامارات أنور قرقاش، ووزير التسامح نهيان بن مبارك آل نهيان.

ويظهر في الصورة التي تابعتها “وطن”، ناريندرا مودي “قاتل المسلمين في الهند” وهو يأخذ صورة سيلفي له مع الوزيرين الاماراتيين، خلال زيارته الاخيرة على ما يبدو إلى أبوظبي في أغسطس العام الماضي، حيث قلد بـ”وسام زايد” والذي يعد أعلى وسام تمنحه دولة الإمارات لملوك ورؤساء وقادة الدول وذلك تقديرا وتثمينا لدوره في دعم علاقات الصداقة التاريخية والتعاون الاستراتيجي المشترك الذي يجمع البلدين الصديقين على الصعد كافة.!

وشهدت الهند الاسبوع الماضي، أعمال عنف طائفية ضد الاقلية المسلمة، اسفرت عن مقتل العشرات من المسلمين وإصابة المئات، وسط تصاعد الانقسام في البلاد إثر إقرار قانون جديد للجنسية يتضمن تمييزا ضد المسلمين.

 وهذا القانون الذي يعتبره منتقدوه تمييزا بحق المسلمين هو سبب حركة احتجاج تشهدها الهند منذ ديسمبر/كانون الأول الماضي.

ويسمح القانون بمنح الجنسية الهندية لرعايا دول مجاورة بشرط أن يكونوا من غير المسلمين.

ويقول معارضو رئيس الوزراء ناريندرا مودي إنه يريد تحويل الهند العلمانية إلى بلد هندوسي بشكل كامل.

ومنذ الأحد الماضي ينشر مثيرو شغب الفوضى باستعمال الحجارة والسيوف وأحيانا المسدسات في الضواحي الشعبية في شمال شرق العاصمة.

وحافظت العواصم الدولية على صمتها إزاء أعمال العنف باستثناء أنقرة، إذ قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان “اليوم، باتت الهند بلدا تنتشر فيه المجازر، أي مجازر؟ مجازر بحق المسلمين ويرتكبها الهندوس”.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. من غير اسم يقول

    سبحان الله هذا السيخي النجس يعرف من هم ابناء جنسه ، انبطاح للهندوسي وتبجيل طبيعي من قبل ابناء عمه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More