فضائح عيال زايد في كلّ شيء .. صفعة جديدة للإمارات المالكة لنادي مانشستر سيتي الإنجليزي

0

في صفعة جديدة للإمارات المالكة للنادي، قرر استبعاد نادي الإنجليزي عن المشاركة في جميع المنافسات الأوروبية لمدة عامين، وتغريمه 30 مليون يورو، بسبب انتهاكات خطيرة لقواعد الترخيص واللعب المالي النظيف حيث بالغ في تضخيم إيرادات الرعاية في الفترة من 2012 إلى 2016.

وأشارت صحيفة “الجارديان” الإنجليزية، إلى أن الاتحاد الأوروبي “”، اعتبر أن مانشستر سيتي قام بتضليله.

وكشف التقرير أن إدانة مانشستر سيتي جاءت بعد التأكد من أنه قام بتضخيم إيراداته.

وجاءت إدانة السيتي من قبل غرفة التحكيم التابعة للاتحاد الأوروبي في قضية أثيرت قبل فترة من الزمن تحديداً في عام 2018، حين نشرت رسائل ووثائق مسربة من قبل مجلة دير شبيغل الألمانية.

ويبدو من خلال رسائل البريد الإلكتروني والمستندات أن مالك نادي مانشستر سيتي، الشيخ ، من ، كان يمول في الغالب الرعاية السنوية الضخمة التي تبلغ قيمتها 67.6 مليون جنيه إسترليني لقمصان الفريق والملعب والأكاديمية من جيبه الخاص.

وبحسب بعض التسريبات فإن الراعي الرسمي “الاتحاد” قام بتمويل 8 ملايين جنيه إسترليني فقط من تلك الرعاية في موسم 2015-2016، وكان الباقي من قبل شركة منصور الخاصة، مجموعة أبوظبي المتحدة.

وبالتالي فإن منصور نفسه كان في الواقع يمول عقد رعاية “طيران الاتحاد” من خلال تضخيم قيمته الفعلية، وهو ما دفع يويفا لاعتبار ذلك خداعاً لها، مع العلم أن السيتي نفى بشدة ارتكاب أي مخلفات، يوم نشرت دير شبيغل المستندات.

وأكد التقرير أن مانشستر سيتي يحق له التقدم بطعن على القرار خلال الفترة المقبلة، أمام المحكمة الرياضية الدولية.

وأصدر السيتي بيانا رسميا قال فيه انه “يشعر النادي بخيبة أمل، لكنه ليس متفاجئا بالقرار”.معلناً نيته اللجوء لحكم محايد في أسرع وقت والمرحلة الأولى ستكون ببدء الإجراءات في محكمة التحكيم الرياضي في أقرب فرصة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.