مفاجأة غير متوقعة عن جثة محمد الموسى قتيل منزل نانسي عجرم

0

في مفاجأة غير متوقعة، كُشف النقاب عن أن جثة القتيل الذي لقي مصرعه برصاصات زوج الفنانة اللبنانية لم يدفن حتى الآن ولا تزال الجثة في ثلاجة المستشفى في بيروت.

تلك المعلومة أعلنتها المحامية السورية رهاب بيطار، المتطوّعة في فريق الدفاع عن أسرة القتيل محمد الموسى .

وكانت عائلة القتيل رفضت الحصول على أموال من الفنانة نانسي عجرم وزوجها د.، وطالبوا بنتائج التحقيق مقابل ختم القضية.

وتقدمت عائلة القتيل محمد الموسى بطلب للنيابة العامة التمييزية في جبل من أجل تشريح جثة ابنها القتيل، واستخراج الرصاصات التي أصابت جسده.

شاهد أيضاً| نانسي عجرم تنشر فيديو يكشف عن “مفاجآت مزعومة” حول الشاب السوري الذي قتله زوجُها!

وتوقّعت مصادر مطّلعة على القضية انتهاء عملية تشريح الجثة هذا الأسبوع على أن يتم تسليمها لاحقاً إلى عائلة القتيل من أجل دفنها في رأسه في .

وأشارت المصادر إلى أن تقرير الطبيب الشرعي الذي وُضع لحظة وقوع الحادثة يفتقر للأدلة التي يجب أن يتضمّنها أي تقرير رسمي، لاسيما لجهة تحديد المسافات بين القاتل والقتيل، ونوع المقذوفات، وبالتالي هو تقرير ناقص، لذلك طلبت عائلة محمد الموسى تشريح جثته لتبيان الحقيقة.

ووفقاً لمصادر -رفضت الكشف عن هويتها-، فإن هناك علامات استفهام عديدة حول الجريمة تأمل أن توضّحها نتائج تشريح الجثة.

يذكر أن القضاء اللبناني كان قد استجوب زوج الفنانة نانسي عجرم الدكتور الهاشم لمدة 3 ساعات، واتّخذ بعد ذلك قراراً بتركه رهن التحقيق، ثم حدد جلسة جديدة ستكون في 10 مارس/ آذار المقبل، على أن يتم استدعاء عدد من العاملين لدى زوج فادي الهاشم للاستماع إلى إفاداتهم.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.