السعودية ستقود القطار .. حاخام يهودي بارز يفضح قادة خليجيين ويكشف تلهفّهم للقاء نتنياهو

0

كشف الحاخام اليهودي الأمريكي البارز مارك شنير أن قادة خليجيين -لم يذكر أسماءهم- يريدون لقاء رئيس وزراء الإحتلال الإسرائيلي بنيامين ، بعد الانتخابات الإسرائيلية المقررة مطلع مارس/آذار المقبل.حسبما أوردت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية

وكان شنير يعقب على تقارير تقول إن واشنطن تعمل على ترتيب قمة قبل الانتخابات الإسرائيلية في العاصمة المصرية القاهرة بمشاركة نتنياهو وزعماء من دول العالم العربي.

وذكرت الصحيفة أن شنير زار مؤخرا كضيف على وزارة الخارجية ، في زيارة التقى خلالها وزير الخارجية فيصل بن فرحان، ووزير الدولة عادل الجبير.

وقال الحاخام شنير “إن توقيت هذا الاجتماع (قبل الانتخابات) يتعارض مع ما سمعته من العديد من زعماء في العديد من دول ”.

وأضاف “إنهم سيبحثون في هذا الأمر بعد انتخابات 2 مارس.”

ولفت إلى أن “المملكة العربية السعودية يجب أن تكون الدولة التي تقود الطريق أمام دول أخرى على طول الخليج عندما يتعلق الأمر بخطة ترامب للسلام”.

وقال شنير: “هناك توازن قوى إقليمي، ومن أجل إحداث تغيير حقيقي، يجب على السعوديين مقابلة رئيس الوزراء الإسرائيلي”.

وأضاف في إشارة الى المزعومة “مثلما قاد السعوديون مبادرة سلام عام 2002، سيكون من الطبيعي بالنسبة لهم أن يكونوا في طليعة مبادرة السلام الأمريكية والتوسط بين الإسرائيليين والفلسطينيين”.

وتابع: “السعوديون سعداء بإعادة إحياء العملية من قبل الأميركيين”.

واستدرك الحاخام شنير إن السعوديين “أعربوا عن قلقهم من أن الخطة (صفقة القرن) يجب أن تفي بالحد الأدنى من المعايير للدولة الفلسطينية ووضع القدس”.

وشنير هو رئيس مؤسسة اليهودية الإسلامية المشتركة بين الأديان التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها، ويوصف بأن له علاقات مع قادة في الخليج.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.