الأمير السعودي عبدالرحمن بن مساعد جنّ جنونه من هذه التغريدات للشيخ حمد بن جاسم

0

تطاول الأمير عبد الرحمن بن مساعد (ابن أخ الملك سلمان) على رئيس وزراء الأسبق، الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني، بسبب تغريداته الأخيرة التي كشف فيها عن اتفاقية عدم اعتداء مرتقبة بين دول عربية وإسرائيل.

وكتب “بن مساعد” تغريدة عبارة عن أبيات من الشعر هاجم فيها الشيخ حمد بن جاسم واصفاً إيّاه بالدجال وتاريخه المليء بالفضائح . على حدّ زعمه

وكان الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني قال الإحد إنه سيتم توقيع اتفاقية عدم اعتداء بين دول عربية وإسرائيل، كخطوة تالية لإعلان الولايات المتحدة الأمريكية عن خطتها للسلام بمنطقة الشرق الأوسط، المعروفة إعلاميًا بـ”صفقة القرن“.

وقال آل ثاني، في تغريدات عبر حسابه بـ”تويتر”: “الخطوة التالية بعد إعلان صفقة القرن ستكون اتفاقية عدم اعتداء بين إسرائيل ودول الخليجي، إضافة إلى مصر والأردن، وربما المغرب”.

أقرأ أيضاً: حمد بن جاسم يكشف “سر” زيارة أمير قطر الأولى والمفاجئة إلى إيران: هامة التوقيت والدلالة

ولم يوضح بن جاسم مصدر معلوماته، لكن هناك حديث متداول بهذا الخصوص في الفترة الأخيرة على وسائل إعلام عبرية وعالمية.

وأضاف أنه “ليس ضد السلام العادل، وما سيترتب عليه من توقيع (اتفاقية) عدم اعتداء بعد الوصول إلى نتائج واضحة في عملية السلام”.

وتابع آل ثاني أن دولًا عربية (لم يسمها) وعدت واشنطن بأنها ستتخذ موقفًا إيجابيًا من “الصفقة”، لكنها لم تفعل، حيث “لم تستطع بسبب الإعلام”.

وأردف أنه “شبه متأكد” من أن هذه الدول تريد بتلك الوعود التقرب من أمريكا، وهي تعلم بأن “الصفقة ستُعطل من قبل الأغلبية في الجامعة ”.

ورأى آل ثاني أن تلك الدول العربية “تستخدم سياسة قصيرة الأمد ومكشوفة للجانب الأمريكي، إذ تظهر كما تريد واشنطن، وتتنصل كما تتوهم من أعباء معارضة الصفقة أو رفضها وتحميلها للدول الرافضة”.

وزاد بأن “الأمريكيين والإسرائيليين بحاجة لما سيترتب على إعلان الصفقة من زخم انتخابي مفيد لـدونالد ترمب وبنيامين نتنياهو”، وهذا “قد يضيف لكليهما انتصارًا خارجيًا من شأنه تعزيز فرص الفوز في الانتخابات المنتظرة”.

ومستنكرًا، قال آل ثاني إن الجانب العربي يتبع “سياسة قائمة على التكتيك قصير المدى، فيما يضع الجانب الإسرائيلي سياساته على أسس استراتيجية طويلة المدى”.

وتساءل: “ألا يمكن للدول العربية أن تتبنى سياسة وتكتيكا فعليا مدروسا تستفيد منه باستغلال حاجة إسرائيل وأمريكا لما يريدان أن تحققه الصفقة، بدلاً من أن نكون مجرد أدوات يستخدمها غيرنا لتحقيق مآربهم؟”.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.