بعد قصف أرامكو.. “شاهد” هجوم قبالة ساحل الشارقة بالإمارات والأسطول الخامس الأمريكي يتحرك لإنقاذ الوضع

1

على ما يبدو أنها هجمة حوثية ممنهجة ومخطط لها اليوم ضد والإمارات، اُلحق الهجوم على شركة أرامكو ومطارات في المملكة بوقت سابق اليوم بهجوم جديد على استهدف قرابة سواحل .

وفي هذا السياق قال مركز عمليات التجارة البحرية في ، اليوم الأربعاء، إنه تلقى تقارير عن احتراق ناقلة نفط شمال غربي إمارة الشارقة في الإمارات.

وبحسب “أسوشيتد برس” اشتعلت النيران في سفينة في الخليج اليوم الأربعاء، ما دفع مسؤولي البحرية البريطانية إلى إطلاق تحذير بضرورة “توخي الحذر الشديد”.

وأعلن مركز عمليات التجارة البحرية في المملكة المتحدة إن الحريق أصاب سفينة شمال غربي الشارقة الإماراتية. ولم يقدم أية معلومات أخرى حول السفينة.

من جهة أخرى قال الناطق الرسمي باسم الأسطول الخامس للبحرية الأمريكية إنه علم بوقوع حادث قبالة ساحل الشارقة في الإمارات العربية المتحدة، وهم يراقبون الوضع.

وفي أول تعليق رسمي من الإمارات والتي نفت أن يكون ما حدث هجوما، أعلنت الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية أن الجهات المعنية تعمل على إخماد حريق شب على متن ناقلة نفط بنمية غير محملة في عرض الخليج، على بعد واحد عشرين ميلاً من سواحل الدولة، وذلك بعد إرسالها رسالة استغاثة.

وعملت فرق الموانئ والبحث والانقاذ في الدولة على تقديم المساعدة اللازمة فور ورود رسالة الاستغاثة، حيث أسفرت الجهود المبذولة عن إنقاذ البحارة وطاقم الباخرة.

وأكدت الهيئة أن الباخرة لا تحمل أي شحنات نفطية، وتشير المعطيات الأولية إلى أن الحريق وقع نتيجة حادث عرضي أثناء عمليات الصيانة.

فيما شكك ناشطون بالرواية الرسمية الإماراتية معتبرين ذلك تغطية على الحادث حتى الوقوف على ملابساته.

يشار إلى أنه في وقت سابق اليوم كشف المتحدث العسكري باسم الحوثيين العميد يحيى سريع عن استهداف شركة “أرامكو “في جازان ومطارات أبها وجازان وأهدافا في العمق السعودي، رداً على التصعيد الجوي للتحالف.

وقال إن القوة الصاروخية وسلاح الجو المسير نفذا “عملياتٍ نوعية” استهدفت شركةَ آرامكو في جازان ومطاراتِ أبها وجازان وقاعدة خميس مشيط وأهدافاً حساسةً في العمق السعودي بعدد كبير من الصواريخ والطائراتِ المسيرة.

ولم يصدر أي تعليق من السعودية على ما اعلنه المتحدث العسكري باسم الحوثيين -حتى الآن-.

وأعلن “سريع” التصدي التصدي لهجوم عسكري باتجاه صنعاء والسيطرة على جميع مناطق “نهم”.

وذكر المتحدث العسكري باسم الحوثيين: “وصلت قواتنا إلى غرب مدينة مأرب وسيطرنا على مناطق بمأرب والجوف”.

قد يعجبك ايضا
  1. هزاب يقول

    هذا الذي قدر عليه نظام الملالي ! الانتقام من العرب! أسد في الامارات والسعودية وجرذ في لبنان وسوريا! خخخخخخخخخ! حتى في الانتقام من العرب إيران تتستر وراء الحوثي! يا أحلى هذا الانتقام الخائف!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.