بينهم شافي العجمي.. وسيم يوسف أعد قائمة بأسماء هؤلاء الدعاة في الكويت وأرسلها لشخصيات كويتية مسؤولة مقربة من أبوظبي

1

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في الكويت بموجة جدل واسعة، بعد أيام من اعتقال الداعية لأسباب غامضة.

وأعلنت وسائل إعلام كويتية اعتقال الداعية والأستاذ الجامعي شافي العجمي، الثلاثاء، مرجعين ذلك إلى أسباب متعلقة بنشاطه في الثورة السورية، وتحديدا في العام 2013.

وبينما طالب ناشطون بتوضيح أسباب اعتقال شافي العجمي، لا سيما أنه مبتعد عن أي نشاط سياسي منذ سنوات، أكد آخرون أن الإمارات تقف وراء التضييق على عدد من الدعاة في الكويت مؤخرا وتلفيق التهم لهم.

أقرأ أيضاً: بسبب السلطان قابوس وصدّام .. الكويتية فجر السعيد تهاجم فنانة عُمانية وتصفها بـ”قليلة…

حساب “بدر العوضي” الشهير بتويتر في الكويت أكد أن الداعية الإماراتي المجنس وسيم يوسف المقرب من ابن زايد، أعد قائمة بأسماء الدعاة الداعمين للثورة السورية فى الكويت.

وتابع موضحا أن وسيم صاحب الصلة القوية بالمخابرات الإماراتية أرسل هذه القائمة لشخصيات سياسية كويتية مقربة من أبوظبي و تم رفعها للقضاء بأن هؤلاء الدعاة و الداعمين يمولون جماعات إرهابية و متطرفة فى سوريا.

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية وضعت اسم الداعية شافي العجمي على لائحة العقوبات، واتهمته بدعم وتمويل “جبهة النصرة”، وذلك في آب/ أغسطس من العام 2014.

وعلى الفور حينها، قامت إدارة موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” بحذف حساب شافي العجمي، الذي كان متابعا من قبل عشرات الآلاف من المغردين.

واحتجز العجمي لفترة وجيزة من قبل سلطات بلاده، التي قالت إنها تراقب تمويله للجماعات المعارضة في سوريا.

وكان شافي العجمي أعلن صراحة أنه يدعم فصائل سورية، وذهب بنفسه رفقة أبنائه لدعمها، وقاتلوا في صفوفها ضد نظام بشار الأسد، إلا أنه نفى اتهامه بقتل طفل سوري ووالده في إحدى قرى دير الزور.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: http://bit.ly/35oWbv8

قد يعجبك ايضا
  1. ابوعمر يقول

    …….ان صحت الأخبار والأقوال …فهذا يثبــــــــــــــــــــــت أن مؤسسات الدولة الكويتية يتولاها شواذ ومنحرفيــــن وغير بعيد أن يكونوا من المتصهينـــــين على غرار شواذ ومنحرفي ومتصهيني آل سعود وآل نهيان….انه زمن الشـــواذ أعداء الفضيلة والعزة والكرامة…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.