إيران “مسدس صوت” تستقوي فقط على عربان الخليج.. ترامب: كل جنودنا بالعراق في أمان ولم نخسر روحا واحدة

2

في تكذيب لبيانات إيران العنترية وفضيحة لثأرها المزعوم التي زعمت أنه أسفر عن مقتل 80 جنديا أمريكيا، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الأربعاء إنه لم يصب أي أمريكيين جراء الضربات الصاروخية الإيرانية على قواعد عسكرية تستضيف قوات أمريكية في العراق وحث قوى العالم على إبرام اتفاق نووي جديد مع طهران.

وقال ترامب في كلمة ألقاها في البيت الأبيض أشارت إلى رغبة في عدم تصعيد الأزمة مع إيران ”لم يصب أمريكيون في هجوم الليلة الماضية الذي شنه النظام الإيران لم نتعرض لأي خسائر“.

وأضاف ”ومع ذلك فإن امتلاكنا لهذا العتاد والجيش العظيم لا يعني بالضرورة استخدامه. لا نرغب في استخدامه. القوة الأمريكية العسكرية والاقتصادية هي أفضل رادع“.

هذا وتوعد الرئيس الأمريكى إيران بعقوبات اقتصادية جديدة قاسية، مع استمرار العقوبات القوية القائمة، حتى يتغير سلوكها، مشيرًا إلى أن إيران خلال الفترة الماضية استهدفت منشئات سعودية وطائرات أمريكية، وزادت أنشطتها بعد توقعيها الاتفاق النووى عام 2013 وحصلت على 230 مليار دولار، بجانب 1.8 مليار دولار نقدًا ولم تقدم الشكر لأمريكا، فقد رفعت شعارات الموت لأمريكا فى اليوم الذى وقع فيه الاتفاق، ثم انطلقت فى عملها الإرهابى وتسببت فى الجحيم باليمن وسوريا والعراق وأفغانستان.

وأحجم ترامب عن توجيه أي تهديد مباشر بعمل عسكري ضد إيران. وحث القوى العالمية ومنها روسيا والصين على التخلي عن الاتفاق النووي المبرم عام 2015 مع إيران والعمل على اتفاق جديد.

وأضاف ترامب سنطلب من الناتو أن يصبح أكثر انخراطا في الشرق الأوسط ، مؤكدا: لانحتاج لنفظ الشرق الأوسط لأننا بنينا الجيش الأمريكي، و صواريخنا قوية وفتاكة وسريعة وهناك الكثير من الصواريخ التي تفوق سرعة الصوت تحت البناء.

وتابع ”علينا جميعا العمل سويا نحو إبرام اتفاق مع إيران يجعل العالم أكثر أمنا وأكثر سلما“.

وأطلقت القوات الإيرانية صواريخ على قاعدتين عسكريتين تستضيفان قوات أمريكية في العراق اليوم الأربعاء ردا على مقتل القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني في ضربة أمريكية، مما أجج الصراع مع واشنطن وسط مخاوف من نشوب حرب أوسع نطاقا في الشرق الأوسط.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: http://bit.ly/35oWbv8

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. هزاب يقول

    هذا هو الكلام وإلا فلا! عيني عينك! لا تورية ولا مرواغة وبالطبع لا تقية ! وطلع محور المقاومة والممانعة مجرد كذاب! ولا ثأر ولا انتقام ولا هم يحزنون! بس عسى المخدوعين العرب في الملالي يتعلمون 1 القول شيء والفعل شيء! ومظاهرات الشوارع تفرق عن السياسة ودهاليزها والمصالح والمكاسب! يا حسرة وين صواريخ شهاب 1 وشهاب 2 ووووووووو1 كله طلع خرطي!

  2. جمال عيسى يقول

    الضعف والهوان وممكن ان أقول الذل لحكومات وشعوب الخليج
    شعوب اتكالية تعتمد فى كل شىء على غيرها من رغيف الخبز حتى العناية بالأطفال شىء لم أراه فى حياتى ويعتقد هؤلاء البشر ان هذه رفاهية بل قل هذا هو مرض مدمر .
    قس علو ذللك الحماية من الأجانب مقتبل المال او المؤامرات والدسائس كما يحصل
    اسراءيل تريد تنفيذ صفقة الزفت توجه الضغط على الفلسطينين عبر دول الخليج اما بإغراءات ماليه او بمنه المال او البازار خدمة للصهيونية مقابل البقاء فى الحكم هم والعائلة الحاكمة
    يعنى اسراءيل عرفت أين ألداء واين الدواء
    لماذا دولة مثل الجزائر او المغرب لم تاتى منها مؤامرات على الفلسطينيين لكون هذه الدول لها موسسات راسخة فى الحكم وتعتبر هكذا تصرف هو إهانة للكرامة الوطنية
    ايران مثل بيت العنكبوت لا تصمد كثير فى المواجهات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More