اعلامي عُماني يثير جدلاً واسعاً في انتقاده دفاع العمانيين ليل نهار عن السلطان قابوس.. ما علاقة خليفة بن زايد بالأمر؟

3

أثار الاعلامي والكاتب العماني، علي راشد المطاعني، جدلاً واسعاً، في تغريدة مثيرة “انتقد” فيها بشكل غريب، دفاع العمانيين-حسب قوله- ليل نهار عن السلطان قابوس بن سعيد، الذي شاعت مؤخراً أخبار عن وفاته من قبل جهات وحسابات ومغردين إماراتيين وآخرين محسوبين على الامارات.

المطاعني وفي تغريدة رصدتها “وطن”، قال ( احد قادة دول المجلس مريض من سنوات، ولا أحد يتحدث عنه) في إشارة إلى رئيس الشيخ خليفة بن زايد- في حين نحن للأسف العكس، نخوض ليل نهار في حياة جلالة السلطان قابوس ومصابه، لأننا لا نحترم خصوصيات الناس والحياة الخاصة للأفراد ورؤساء الدول بالذات، وكذلك لعدم وجود الردع للذين يتجاوزا المحاذير الإعلامية”.  حسب قوله.

اقرأ أيضاً: إعلامي عُماني بارز: هذا ما يجب أن نقوله جميعاً عن صحة السلطان قابوس

وتتعرّض سلطنة عمان والسلطان قابوس منذ أيّام لحملة شعواء عبر نشر شائعات عن وفاته من قبل حسابات فتنة ومغرّدين مرتزقة بمواقع التواصل الاجتماعيّ.

ويقود الحملة حسابات إماراتية ومغرّدون مرتزقة لها في مقدّمتهم المرتزق الأردني يوسف علاونة ونصير العمري، إضافةً إلى الإماراتي البذيء حمد المزروعي.

اقرأ أيضاً: “خبتم وخاب مسعاكم”.. “شاهد” الاعلامي العُماني عادل الكاسبي يكشف سبب “الشائعات” التي تستهدف السلطان قابوس

ورد المغرد العماني الشهير “” على تغريدة المطاعني قائلاً له :” عندما يسكن المقام السامي بقلب وروح كل عماني فحديثنا عنه هو حديث مواطن عن أبيه، عن وطن بأكمله، وما تسميه خوض في الخصوصيات، هو دعاء نطقت له ملايين الأصوات في حناجرها والعيون في محاجرها ولا يقف بين دعائهم وعرش الرحمن حجاب ولا حاجز نسأل الله الاستجابة بكل ساعة إستجابة “.

وزاد “الشاهين” في رده قائلاً :” اما ما تسميه بأحد القادة مريض من سنوات ولم يتحدث عنه احد فاسأل الإعلام الذي وظف كل إمكانياته لتلميع صورة صدئة للغاية لشخص آخر هو من يحكم فعلياً فلا تقارن المقام السامي وتاريخه بآخرون خاصة من أعنيه و لا تفاضل بين إعلامنا الواضح الزرين وإعلام ينطق ليخدع و يضلل “.

ولاقت تغريدة الاعلامي العماني، تعليقاً كثيرة انتقدت ما قاله، ووجهت له لوماً على مقارنته بين السلطان قابوس بن سعيد، والشيخ خليفة بن زايد. حسب ما رصدت “وطن” من تعليقات صاحبت تغريدة المطاعني والتي جاءت على النحو التالي.

وكان حساب إماراتي شهير ومقرب من دوائر صنع القرار في أبوظبي، كشف الاربعاء، ما قال إنها خطة وضعتها أعلى المستويات في لشيطنة سلطنة عمان والترويج لخبر وفاة السلطان قابوس بن سعيد.

اقرأ أيضاً: الإعلامي العُماني موسى الفرعي يوجّه رسالة حادة لـ”الشياطين” التي تسعى لزعزعة الوحدة العُمانية الصلبة

وقال حساب “بدون ظل” الذي يعرف على نفسه أنه ضابط في جهاز الامن، في تغريدة رصدتها “وطن”، إن (10 ملايين دولار وظفها جهازنا الامني، على صحف غربية وعربية، من اجل الترويج لوفاة السلطان قابوس بن سعيد، حيث كانت من اهداف الترويج، من سيحكم بعده).

إلى جانب ما سبق قال الضابط الاماراتي “بدون ظل” إن هدف الترويج كذلك التحدث عن البطالة في السلطنة اثناء حكمه ، وضعف الاقتصاد العماني ، وابتعاد السلطنة عن المواقف العربية، وتضخيم الخلافات الأسرية”.

وتصدرت هاشتاغات: “#قابوس_بخير، #قابوس_في_قلوبنا، #قابوس_شفاك_الله_وعافاك، #قابوس_بن_سعيد، #دوله_راسخه_شعب_قوي”، قائمة الترند في السلطنة.

وعبر تلك الهاشتاغات يدعو آلاف المغردين العمانيين لسلطانهم بالشفاء، مؤكدين في ذات الوقت على متانة النسيج العماني ووحدته وترابطه، في وجه الإشاعات والأخبار الملفقة عن صحة السلطان التي بدأ بترويجها مغرضون.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: http://bit.ly/35oWbv8

قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. هزاب يقول

    هذا الصحفي بدأ يستشعر شيئا ما! وتغريده خارج السرب موجه للحاكم القادم الجديد! وربما من علاقاته الشخصية توصل لشيئا ما! لذا بدأ تقديم القرابين للقادم الجديد! بس المضحك قبل أيام وأسابيع نفس هذا الكاتب يمدح حاكمه القديم! خخخخخخ! والأجمل بدأت الحروب الكلامية بين المعرفات العمانية والشخصيات المتملقة! وسنرى الكثير منها في قادم الأيام! حروب الفقراء ! ومافيش أحلى من الفرجة! هعععععع

    1. بلوش السلطنة يقول

      نحن أخوان و نتفاهم فيما بينا ولا تعتقد بنتفرق هي مجرد وجهات نظر وبعدها نضرب مع بعض فنجانين قهوة مع الحلوى العمانية …بس أنت إيش حاشرنك بينا ولا عشان تتملق ويزيد رصيد البنك قبل لا ياخذ ربك معزبك وبعدين تقفل عنك أبواب الزباله
      يامسكين يافقير يا حثالة الزباله

  2. Moohd يقول

    طز فيك يا ياهزاب قابوس بخير وغصباً على انفك ومن وظفك..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.